المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

صحف سويدية تهتم بأفتتاح أول ديسكو إسلامي حلال في السعودية (فيديو للديسكو الحلال)

تابعت صحف سويدية ، خبر افتتاح أول نادي ليلي (  ديسكو إسلامي ) في المملكة العربية السعودية ، بعد عقود طويلة من فرض القوانين الدينية التي تمنع افتتاح مثل هذه الأماكن الترفهية ، وقالت صحيفة مترو ” اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية بعد الإعلان عن افتتاح فرع لملهى ليلي شهير في جدة 40 كيلومتر مربع من مكة المكرمة ، مما أثار جدلا واسعا بين المغردين السعوديين الذين عبروا عن استيائهم من وجود هذا المكان بجوار مدينة مكة المكرمة.”



وقالت صحيفة افتون بلاديت ، تشهد المملكة العربية السعودية في الآونة الأخيرة انفتاحا كبيرا، بعد إنشاء الهيئة العامة للترفيه والتي تقوم على تنظيم وتنمية قطاع الترفيه في المملكة وتوفير الخيارات والفرص الترفيهية لكافة شرائح المجتمع في كل مناطق المملكة…

إلا أن هذا الانفتاح يأتي في ظل عمليات قمع للحريات والرأي ..وامتعاض من التيار الديني التقليدي في المملكة العربية …ومع تسمية النادي الليلي الإسلامي ..بدأ المغردون بانتقاض التسمية ..




 وتقول صحيفة اكسبريس في نفس الموضوع … بعد دبي  ، تفتتح سلسلة النوادي الليلية “وأيت” الشهيرة في أدارة النوادي الليلية ،  فرعا جديدا في الواجهة البحرية لمدينة جدة، ولكن لن يسمح بتقديم المشروبات الكحولية فيه حيث اعلن  عن افتتاح أول نادي ليلي أسلامي . وسيفتح النادي أبوابه بين الساعة العاشرة مساءً ، أو بعد انتهاء صلاة العشاء ، والى الثالثة صباحًا، وسُيمنع من هم دون الـ18 عامًا من الدخول إليه.ويمنع الاختلاط إلا ،، فقط الأزواج والأقارب نساء ورجال ، ويوجد مكان للمحجبات والمنقبات …والمشروبات ستكون مشروبات خالية من الكحول .




وانتشر بشكل واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو يوثق عملية تجهيز افتتاح الملهى الليلي، ويرافق الصورة، صوت شخص يشرح طبيعة عمل الملهى الذي وصفه بأنه سيكون “ديسكو محترم إسلامي ” للعائلات، مشيرا إلى أن أسعار التذاكر ستتراوح من 500 إلى ألف ريال سعودي.







وانتشرت مقاطع مصورة أخرى قيل إنها من داخل الملهى ولكن لم تتأكد بي بي سي من صحتها.

وأطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية هاشتاغ #ديسكو_في_جده الذي تصدر قائمة أكثر الهاشتاغات انتشارا في المملكة حاصدا أكثر من 37 ألف تغريدة.

وفي المقابل لم يعلق أي من الهيئة العامة للترفيه، أو رئيسها تركي آل الشيخ، على موضوع الملهى الليلي.

ولكن مدير الاتصالات الإقليمي لشركة “وايت” سيرج طراد أكد لبي بي سي: “إن هذا الملهى يتوافق مع جميع الضوابط الشرعية الإسلامية  ، وسيفتح أبوابه مؤقتا ضمن مهرجان جدة السنوي. كما أنه لن يسمى “ملهى” بل ” متنزه إسلامي حلال””.





قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!