المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

ستيفان لوفين ينتقد تهديد رئيسة حزب الليبيراليين “نيامكو سابوني” .. ويطالبها باختيار المسار؟

يمكن للحزب الاشتراكي الديمقراطي الذهاب إلى انتخابات جديدة إذا انسحب الليبراليون من اتفاقية يناير. وسوف تكون المسؤولية بالكامل عن نيامكو سابوني – إن الليبراليين هم الذين يختارون المسار الآن وما الذي يريدون أن يفعلوه … هذا ما قاله رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين خلال مقابلة اليوم السبت مع تلفزيون P1 .




وانتقد ستيفان لوفين تهديد رئيسة حزب الليبيراليين :- نيامكو سابوني بالانسحاب وإسقاط الحكومة السويدية ، معتبراً انه وحزبه مستعدين لانتخابات جديدة .




وقال لوفين :-  أن سابوني ترى أن سياسة الهجرة المتبناة سخية جداً. ولقد تناقشنا معها وأوضحنا لها أن ما نتحدث عنه استثناءات إنسانية وليست قاعدة عامة فيا يتعلق بمنح إقامة دائمة لبعض المهاجرين .




ويوضح لوفين في اللقاء التلفزيوني ، إذا انسحب الليبراليون من اتفاقية يناير ، فستظهر أزمة حكومية. قد تؤدى بسقوط الحكومة الحالية ، ويتفق لوفين وسابوني على ذلك. وعلى الرغم من أن رئيس الوزراء ستيفان لوفين لا يقول شيئًا – إلا أنه كان واضح بالقول ” لا يمكن أن يتم إدارة السويد بميزانية ومقترحات المعارضة .




وأضاف لوفين سوف تتحمل ” سابوني والليبراليين مسؤولية جسيمة وأعني أنه بالإضافة إلى التحديات التي واجهناها لتشكيل الحكومة الحالية ، نحن في منتصف جائحة. لا أعتقد أن الشعب السويدي يتطلع إلى أزمة سياسية كبرى تعصف بالمجتمع في ظل أزمة كورونا.




قد يعجبك ايضا