المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

المتطرف راسموس يعلن :أشعر بالخوف والحزن.. لن أعود للسويد ولن اتظاهر “انتهى الأمر”

المتطرف العنصري راسموس بالودان ، 41 عامًا ، يعود من جديد في تصريحات جديدة ولكنها مختلفة ، حيث صرح بانه لن يعود مرة أخرى للسويد ..ولن يتظاهر في السويد مرة أخرى ـ  . صرح بذلك بنفسه خلال حضور محاكمة في محكمة مقاطعة بوراس حول قضية تهديدات تعرض لها راسموس على خلفية حرق نسخ من “القرآن”.




وكان راسموس بالودان الذي يحمل الجنسية السويدية والدنماركية في استجواب خلال محاكمة تتعلق بتهديدات غير قانونية تعرض لها ، وصرح بالودان أن التهديدات جعلته يقرر البقاء في الدنمارك في المستقبل . وأضاف – لقد جعلني خائفًا وحزينًا ، من المفترض أن لا أكون في السويد مرة أخرى . لذا لن أعود السويد بعد الآن. لقد انتهى الأمر  ولن اتظاهر في السويد لحرق نسخ  القرآن -لا لن أفعل .




 والجدير بالذكر أن راسموس بالودن هو سويدي من أب سويدي ولكنه نشأ في الدنمارك لأم دنماركية ، وانتقل للسويد للتظاهر وحرق نسخ من القرآن أدت لرد فعل ضخم من الجالية المسلمة وكانت سبب في اندلاع تظاهرات وأعمال شغب في أكثر من 8 مدن سويدية وعلى اثرها تم محاكمة عشرات الشباب بالسجن كونهم قاموا بالتعبير عن رفضهم لحرق “القرآن” من خلال مواجهات مع الشرطة وأعمال شغب كبيرة .

تصريحات المتطرف راسموس بالودان ..انتهى الأمر أنا حزين وخائف ..لن أعود للسويد ولن اتظاهر




قد يعجبك ايضا