المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

رئيس حزب المحافظين يعلن بمؤتمر صحفي انه سيشكل الحكومة مع الحزب المسيحي الديمقراطي




أعلن رئيس حزب المحافظين أولف كريسترشون من خلال مؤتمر صحفي اليوم، بأنه سوف يشكل حكومة سويدية   تتكون من حزبه “المحافظين ” بجانب المسيحي الديمقراطي . وطالب الوسط والليراليين بدعمه او بالامتناع عن التصويت !

وقال كريسترشون في المؤتمر الصحفي بأنه يتقدم بمقترحه للتصويت في البرلمان بالرغم من أنه يخشى ألا تتقبل أغلبية البرلمان المقترح.

ولكي يصبح كريسترشون رئيس لحكومة السويد يجب ان يحصل علي  أصوات  حزب ديمقراطيي السويد العنصري. كما أن على حزب الوسط والليبراليين  التحفظ والامتناع عن التصويت  بــ (لا) او بــ(نعم) ، ليصبح أولف كريسترشون رئيساً للوزراء في التصويت الذي سيجرى يوم الأربعاء.






ولكن سبق وصرحت رئيسة حزب الوسط أني لووف بأنها ستصوت ضد الحكومة التي يقترحها كريسترشون، كونها ستفسح المجال لحزب ديمقراطيي السويد المعادي للهجرة أن يؤثر على الحكومة. ، ولكن ليس من المؤكد هل سيصوتون ضده او يمتنعوا عن التصويت ! 

وكان كل من حزبي الوسط والليبراليين قد أوضحا في وقت سابق بأن هدفهما هو تشكيل حكومة برجوازية مؤلفة من الأحزاب الأربعة في التحالف: المحافظين، الوسط، المسيحي الديمقراطي والليبراليين، إلى جانب حزب البيئة، بدعم من الاشتراكي الديمقراطي.




وأكد كريسترشون في مؤتمره الصحفي اليوم، بأن الحل الذي يقترحه الوسط والليبراليين شبه مستحيل، من وجهة نظر سياسية.

هذا وكان رئيس ديمقراطيي السويد يمي أوكسون قد أكد في وقت سابق بأنه لن يدعم أية حكومة إن لم يحصل حزبه على شيء بالمقابل. ولكن كريسترشون أكد بأنه لم يتفاوض مع ديمقراطيي السويد حول تشكيل الحكومة.







قد يعجبك ايضا