المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

دراسة الاصول المهاجرة الأكثر رفضاً للتطعيم في السويد

أظهر مسح جديد أجراه مركز نوفوس لصالح مؤسسة The global Village ، أن الفئة السكانية  في السويد الأكثر رفضاَ لتطعيم لقاح كورونا  هي السكان المهاجرين ومن أصول مهاجرة  ، وفئة الشباب  ، حيث  يرفض العديد من هذه الفئات من الذين يعيشون في مناطق تسمى بالضعيفة التطعيم بلقاح كورونا  .




 ووفقاً لمركز نوفوس ، فأن 38 بالمئة من الشباب و28 بالمئة من المولودين في الخارج يرفضون  اخذ لقاح كورونا ولديهم  شكوك حول اللقاح ونتائجه ، ولذلك يرفض الكثير منهم إتخاذ القرار أو لا زالوا  يفكرون سيأخذون اللقاح أم لا.




كما أظهر الاستطلاع أن المعلومات الخاطئة منتشرة بين هذه الفئات السكانية من ذات الأصول المهاجرة وتنتشر بينهم الريبة والثقة في أسباب التطعيم ونتائجه خصوصاً بين الشباب الذين تقل أعمارهم عن 30 عاماً. وحسب الأرقام، فإنه على الرغم من أن الغالبية في المناطق الضعيفة، تقول إنها تريد التطعيم، فإن نسبة مرتفعة لا يريدون أو لا يعرفون ما إذا كان سيلقحون مقارنة بعامة الناس.



قد يعجبك ايضا
لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة