المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

خبراء لـ STV : بعد تشكيل البرلمان ..حكومة لوفين انتهت والسويد تقترب من نظام حكم جديد لأربع سنوات قادمة




اكد خبراء في الشئون السياسية  وفقا لتغطية اخبارية لـــ stv ، أن توزيع المناصب البرلمانية اليوم وفوز تحالف المعارضة البرجوازية ، اعطي الصورة المتوقعة من تكتل المعارضة + حزب سفاريا ديمقراط ..وان لوفين وتحالفه اقلية اذا لم يتسطيعوا تحقيق اتفاق مع كتلة المعارضة البرجوازية .

ويــــؤكد كارستن روبرت خبير الشئون السياسية بجامعة لوند ان حكومة لوفين سوف تسقط ولن يتم التجديد لها ، وان السويد مع موعد مع نظام وسياسة حكم جديدة لأربع سنوات قادمة ، وأكدوا أن الخيارات المتاحة هي :

1- استقالة حكومة لوفين وتأييد الحزب الاشتراكي وحلفاءه لتتولي المعارضة الرجوازية الحكم وتشكيل الحكومة ، وتحول الحزب الاشتراكي وحلفاءه الي المعارضة ، مع الحصول علي مكاسب وفقا لصفقة يتم الاتفاق عليها .






2- تمسك واصرار ” لوفين ” وحزبه الاشتراكي وتحالفه ،علي ترشيح حكومة لوفين لرئاسة الحكومة الجديدة والدخول في تصويت في البرلمان السويدي ، وفي هذه الحالة فسوف نشاهد تصويت مشابه لما حدث اليوم ، حيث سوف يحصل لوفين وحزبة وتحالفه علي 145 أصوت ، مقابل 205 صوت هي اصوات المعارضة + سفاريا ديمقراط ، مما يعني فوز المعارضة بالحكومة وسقوط تحافل الاشتراكي واستقالة لوفين وحكومته .




ويراهن “لوفين” في اللحظات الاخيرة علي انه الحزب الاكبر مقاعد ، وان سياسة التكتل يجب ان تنتهي في اي تصويت علي الحكومة ، ولكن يظل هذا الراهن في يد كل من المعارضة السويدية اولا …وسفاريا ديمقراط ثانيا …

وهذا ما سوف يتضح غدا في اول جلسات مناقشة تشكسل الحكومة السويدية الجديدة ، والتي من المتوقع ان تستمر المناقشات والتعقيدات ربما لاسابيع وشهور لايجاد توافق ، حيث عدم التوافق سيؤدي الي تشكيل حكومة ائتلاف معقدة او حكومة ضعيفة !







قد يعجبك ايضا