المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

خبراء الصحة السويدية يحذرون من موجة جديدة لكورونا تضرب مدن الساحل الغربي خلال الصيف

طالب نيكلاس كلايسون ، رئيس الاتصالات في هيئة الرعاية الصحية السويدية ، المواطنين السويديين بعدم التدفق إلى المنتزهات والبحيرات خلال موسم الصيف  ، وتجنب المناطق المزدحمة ، مؤكد أن التقارير الجديد تشير لمخاوف كبيرة وخطيرة  بشأن زيادة الضغط على الرعاية الصحية هذا الصيف : وقال ” نحن نشعر بالقلق  للغاية”




 ووفقا لتصريحات نيكلاس كلايسون للتلفزيون السويدي ، فأن الساحل الغربي والجنوبي  السويدي من يوتبوري لمالمو يمكن أن يتعرض لموجة ثانية من كبيرة من عدوى فيروس كورونا  خلال هذا الصيف .






وهذا بسبب التدفق الغير متوقع وبدون مسئولية من المواطنين  على المنتزهات البحرية خلال الصيف ، وإذا ارتفع الضغط على نظام الرعايا الصحية  بنسبة 30 بالمائة عن هو عليه الآن  ، فقد يكون لها تأثير كبير على الرعاية الصحية ولن نستطيع أستقبال المرضى !”.  ويؤكد  إن زيادة انتشار العدوى في الصيف ستكون “مؤسفة للغاية وخطيرة”.




لذلك ، يناشد الزائرين اتباع توصيات هيئة الصحة العامة ، ووضع خطة حتى لا تثقل كاهل الرعاية الصحية في المنطقة . – ومن المهم أن تتمكن من العودة إلى المنزل إذا شعرت بالمرض الطفيف ولا تخرج قبل أربعة أيام للتأكد من سلامتك  ، و إذا ذهب لمنتزه  بحري أو  للحدائق و رأيت ازدحام ، اذهب لمكان أخر خارج المدينة . وحافظ عل مسافة لا تقل متر ونصف عن الآخرون