المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

حزب SD: اللغة السويدية يتم تدميرها بانتشار سويدية المهاجرين” لغة الضواحي الشعبية”

يسترم حزب سفاريا ديمقارطنا في شنّ هجمات متعددة ضد الأصول المهاجرة في السويد ، حيث بدأ الحزب الكاره للمهاجرين حملة جديدة على ما يعرف في السويد باسم Ortensvenska أو سويدية الضواحي، والتي غالباً ما يستخدمها  السويديين الشباب والمراهقين من أصول مهاجرة الساكنين في الضواحي ، وتعتبر هذه اللغة سويدية شعبية تنتشر في ضواحي ستوكهولم والمدن السويدية الكبرى، 




وفي الحملة التي بداءها حزب سفاريا ديمقارطنا شر منشورات متعدد على الحسابات الرسمية للحزب  على وسائل التواصل الاجتماعي،  يقول فيها “سويدية الضواحي لا تنتمي إلى السويد”. ” بعد خمسين عاماً من الآن سيتم تدمير اللغة السويدية ويحل مكانها لغة الضواحي الشعبية”




بينما نشر القيادي في الحزب، والمسؤول عن السياسة الثقافية في سفاريا ديمقارطنا SD، أليكساندر كريستيانسون،  صورة للضواحي وعلق عليها ”سويدية الضواحي” لن تصبح أبداً اللغة السويدية    المعتمدة رسمياً في البلاد ”.

وكتب الحزب أنه سيقوم بكل ما في وسعه لمواجهة سويدية الضواحي وباستخدام كافة الوسائل السياسية المتاحة.