المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

حزب الوسط السويدي يقترح منع عملية الختان (تطهير) الأطفال الذكور !

مقترح مثير للجدل  من حزب الوسط السويدي ” عراب سياسات الحكومة السويدية ” حيث ناقش الحزب مقترح  حظر ختان “تطهير ” الأطفال والصبيان ” الذكور ” الذين متواجدين في السويد ، مع استثناء الحالات التي تكون لأسباب طبية في السويد.

في الوقت الذي حذر فيه بعض قيادات الحزب ، إن هذا المقترح سوف يتم تفسيره على انه يستهدف معتنقي الديانة اليهودية والإسلام. حيث أنهم ديانات  تعتبر ختان ” تطهير ” الأطفال فرض ديني اجباري !




لم يكن هذا قرارًا تريده قيادة الحزب ، كما يقول نائب رئيس الحزب أندرس دبليو جونسون في مؤتمر صحفي بعد القرار. وأضاف ولكن نحن نعمل من أجل مصلحة الأطفال … وسلامتهم
ويضيف جونسون – يجب التأكيد على أن النقاش لم يكن على الإطلاق حول الدين ولا علاقة بالديانة الإسلامية أو اليهودية في مقترح القرار، ولكن حول منظور حقوق الطفل ومنظور النزاهة والسلامة ،






ومع تعدد الأسئلة التي تنتقد القرار من الصحفيين ونشطاء في المؤتمر الصحفي للحزب ، واعتبار أن القرار يستهدف ديانات لها حضور كبير في السويد ، لم يرغب أندرس دبليو جونسون ، وهو طبيب أطفال في مواصلة المؤتمر ، واختار المسؤول الصحفي للحزب إلغاء المؤتمر الصحفي.

وعلقت قيادات سياسة سويدية على صيغة مقترح حزب الوسط السويدي بالقول – الختان هو أساس ديانتين عالميتين. الإسلام واليهودية ، والحظر سوف يفسر على أنه ينتهك هذه المجموعات الدينية من الناس الذين يواجهون بالفعل أوقاتًا عصيبة ، وسوف يعمق الأقوال التي تشير أننا ضد اليهودية والإسلام. المصدر نهاية المقال






 

المصدر من هنا

افتون بلاديت