المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

جيمي أوكسون مؤيد وداعم لموقف “رئيس لجنة العدل” في إساءته للإسلام والمسلمين

أظهر تحقيق نشرته صحيفة افتونبلادت أن زعيم حزب سفاريا ديمقارطنا جيمي أوكيسون لم يكن بعيداً عن أزمة حرق المصحف ولم يتجاهل الأزمة ، وكشفت مراسلات إلكترونيةمن مصادر مطلعة أن جيمي أوكسون ، كان على متابعة شبه يومية مع قياديي حزبه،   وأبدى دعماً كاملاً وتأييد لموقف يومسهوف رئيس لجنة العدل في البرلمان السويدي الذي أطلق تصريحات مسيئة للإسلام والمسلمين   .




وأكدت المعلومات أن حزب SD  وزعيمه جيمي أوكسون يقدمون الدعم الكامل  لــ يومسهوف وبشكل كامل، ولن يدفعه إلى ترك منصبه في رئاسة لجنة العدل، خصوصاً بعد دفع أحزاب المعارضة تجاه عزله.




وكان أوكيسون خرج يوم أمس بتصريح تعليقاً على قرار الحكومة السويدية بالبدء في ت دراسة تعديل لقانون النظام العام الذي قد يحظر حرق القرآن في السويد ، وأعلن جيمي أكسون موقف حزبه الرافض تماماً للأمر. وقال إن حزبه لن يرضى أبداً بالانحناء لتهديدات وضغوط الإسلاميين والدكتاتوريات.
 




قد يعجبك ايضا