المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

“رجل السويد القادم” جيمي أوكسون سيكون رئيس وزراء السويد إذا أجريت الانتخابات السويدية الآن

ستفوز المعارضة بأغلبية برلمانية وسيكون جيمي أوكسون رئيس وزراء السويد إذا أجريت الانتخابات السويدية اليوم كما أصبح حزب ديمقراطي السويد أكبر من كل الأحزاب الحكومية مجتمعة، هذا بحسب تقرير أعدته شركة اندي كاتر لاستطلاعات الرأي لصالح قسم الأخبار في الإذاعة السويدية ايكوت.




وبحسب الاستطلاع واصل المحافظين فقدان ناخبين لصالح ديمقراطي السويد بحيث سيصوت للمحافظين 16٪ من الناخبين أي أنه تراجع بمعدل وحدتين مئويتين مقارنة بالشهر الماضي. وحصل حزب ديمقراطي السويد على22٪ في الاستطلاع، وبالتالي حقق تقدما بثلاث وحدات مئوية مقارنة بشهر سبتمبر.



  رئيس قسم الرئيس في مؤسسة اندي كاتور قال إن موجة العنف في الخريف وارتباطها بالأصول المهاجرة  هي السبب على الأرجح، بحيث سيطر العنف وجرائم العصابات والإرهاب الدولي على النقاش السياسي، وهذه هي القضايا الرئيسية للخط السياسي لحزب ديمقراطي السويد.
وحصل الحزب المسيحي الديمقراطي على أقل من3٪ في الاستطلاع،



بينما حصل الليبراليون على ما يزيد قليلا عن ٢٪، وبالتالي أصبح حزب ديمقراطي السويد أكبر من جميع الأحزاب الحكومية مجتمعة. وفي الاستطلاع حصلت أحزاب المعارضة إلى حد كبير على نفس الأرقام التي حصلت عليها في الشهر الماضي، وتتقدم على الأحزاب الحكومية بنحو 12٪.