المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

تقرير : فتيات يكسبون المال من الإجرام و القتل في مدينة يوتبوري غرب السويد!

تقرير نشر  عن الجريمة بين فئات الشباب في السويد .. وتحديداً الفتيات ، حيث كشفت صحيفة اكسبريسن في تقرير لها ، عن قضية اعتقال 3 فتيات شابات أصبحوا أعضاء في عصابات الجريمة المنظمة في  مدينة يوتبوري غرب السويد .




وأتضح أن هولاء الفتيات هم جزء من أدوات القتل وإطلاق الرصاص ، وتصفية الحسابات ، التي تتم في بيئة الجرائم المنظمة في يوتبوري ،…. الفتيات الثلاثة مراهقات بين عمر 17 عام و21 عام ، ويتم اختيارهم وفقا لشروط ومميزات خاصة …




ويجب أن يكونوا في عمر تحت القانوني لكي يتم التعامل معهم بإجراءات قانونية مخففة وفقا للقانون عندما تم قتل العصبة مقابل المال ، كان لدى المراهقات الخمس أدوار متقدمة.

احد الفتيات  واسمها ( d .m ) تبلغ من العمر 17 عامًا تتسوق مقابل 15000 كرونة سويدية

الفتيات يقومون بدور المساعدة في جرائم القتل ، والقتل ، وسحب الضحية إلى موقع الجريمة ، أو الحصول على معلومات عن الضحية ، وتوزيع المخدرات  ,,,,,وغيرها من المهام التي وصلت إلى القيام بإخفاء وتنظيف موقع الجريمة …

الفتيات الثلاثة – أعضاء في عصابات قتل ومخدرات

 

احد الفتيات الثلاثة واسمها ( d .m ) تبلغ من العمر 17 عامًا تتسوق مقابل 15000 كرونة سويدية في اليوم التالي لإحدى جرائم القتل. ..انهم يحصلون على أموال طائلة عند مشاركتهم في الجرائم .







عند سؤالها في التحقيقات ، قابلت الفتاة ( d .m ) أسئلة الشرطة بابتسامة على شفتيها وقالت : “لا تعليق”…وعلق خبير في الجريمة المنظمة :فربدرك هونسون ” . انهم متدربين على التحقيقات ، لا يتكلمون … لا تفاصيل لا معلومات ..لديهم ولاء وخوف من العصابات التي يعملون معها .

احد الفتيات الثلاثة – رفضت الكلام بالتحقيقات

بينما رفضت الفتيات الأخريات الحديث ،  إلا أن تحقيقات الشرطة أثبتت انهم ينفقون مبالغ ضخمة ، ولا عمل لهم واضح ، حيث يسجلون انفسهم في أعمال وتدريب مؤقتة وجزئية من وقت لأخر ،  و تصل نفقات الفتيات لمبالغ كبيرة ، وصلت في بعض الشهور 40 إلى 60  ألف كرونه ألف كرونه






 

قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!