المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

ترامب يشيد بالتجربة السويدية ..لقد نجحوا بالسويد.. لإقناع الأمريكيين بإعادة فتح المجتمع والاقتصاد

قال الرئيس الأمريكي في مؤتمر صحفي ،  لا يحتاج رئيس الوزراء في السويد إلى إخبار السويديين بالبقاء في منازلهم. ويؤكد ترامب في حديثه  إن الناس في السويد يبقون في المنزل تلقائيًا. لايحتاجوا  للقيود القانونية ـ  أعتقد أن   الاستراتيجية  السويدية ضد فيروس كورونا ستكون  ناجحة.




 ويشير الرئيس الأمريكي إلى أن استراتيجية مواجهة فيروس كورونا في السويد   يبدو أنها تعمل ، على الرغم من أن القيود ليست قاسية كما هو الحال في العديد من البلدان الأخرى.  – السويديون لا يتجولون ويتصافحون ويحتضنون ويقبلون بعضهم البعض. ويظلون الناس في منازلهم ، إنها سياسته مشيراً إلى ستيفان لوفين بصفته “رئيس الوزراء” دون تسميته بالاسم.




ويوضح ترامب أن السويد بلد غالبًا ما يتم الاستشهاد به كمثال عند مناقشة طرق مختلفة للتعامل مع جائحة فيروس كورونا  – لديهم قيود  لكنه غير قاسية ، والحياة تستمر . هناك مسافة تلقائية ، وحماية تلقائية  تفتح الحانات والمطاعم في السويد.






وقالت الصحف الأمريكية أن تعليق ترامب على تجربة السويد بشكل إيجابي ، فقط لمحاولة  الرئيس  نقاش وإقناع المعارضين في الولايات المتحدة لسياسة إعادة فتح الاقتصاد والشركات ، كيف ومتى يجب إعادة فتح المجتمع.




ووفقا لافتون بلاديت ،- فأن ترامب “يقلب” دائما وجهات نظره لأثبات ما يريد تحقيقه وهو إعادة فتح الاقتصاد الأمريكي والاستشهاد بالسويد ، “وقد عبر دونالد ترامب في السابق   بشكل سلبي أكثر عندما تحدث عن “خط القطيع” السويدي. وقال ، من   أن السويد “لديها مشاكل كبيرة” وأن الولايات المتحدة سيكون لديها “مليوني قتيل” إذا اختارت البلاد نفس المسار  السويدي في مكافحة فيروس كورونا .