المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

تأخير يصل 4 شهور لدفع مستحقات العاطلين عن العمل .. والسوسيال يرفض تقديم المساعدة

أعرب عاطلون عن العمل ممن خسروا وظائفهم بعد انتشار فايروس كورونا، عن استيائهم نتيجة تأخر صناديق البطالة (a-kassa) في تسديد المستحقات الشهرية التي ينتظرون الحصول عليها.




وتعود المشكلة الأساسية في  فلة الموارد المالية المتاحة للصرف كل شهر ، مع زيادة عدد التقدمين لطلب الدعم المالي ـ بجانب أوقات معالجة الطلبات طويلة في العديد من المناطق،  في وقت ترتفع فيه معدلات البطالة في البلاد.




وقال ميكايل هوكانسون الذي خسر عمله مؤخرا، أنه تقدم للحصول على تعويضات مالية من صندوق البطالة التابع لمجال عمله من شهر أيار الماضي، لكنه لم يلق أي رد حتى الآن، كما أنه لم يستلم أي تعويض مالي منذ ذلك الحين.






ووفقا لمسؤولين (أوكاسا) قد  تستغرق معالجة الطلب في الوقت الحالي ما بين شهر إلى أربعة أشهر قبل أن يتم دفع التعويضات، لكن في نفس الوقت هنالك مخاطر من أن تصبح أطول الآن.




ويضطر المنتظرين لطلب مساعدات من السوسيال ، والذي يرفض غالبا تقديم المساعدات في هذه الحالات ، ويعتبر العاطل عن العمل لديه مدخرات  ،او سيولة تكفيها لثلاثة شهور من تركه لعمله ووقف دخله.






استمع للخبر باللغة العربية 

من هنا

قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!