المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

بلدية “Vilhelmina” شمال السويد توفر فرص سكن مجاني ودعم معيشي 3 شهور لتجرية الانتقال إليها

في السويد توجد العديد من البلديات التي قد تندثر وتختفي بسبب انخفاض عدد السكان من بينهما بلدية Vilhelmina و بلدية  “Överkalix” شمال السويد ، والتي انخفض عدد سكانها لأقل من النصف فقررت وضع خطة لجذب الهجرة لها فقامت بتوفير فرص عمل لكل من ينطلق لها وتقديم المساعدات بشروط ميسرة لكل من ينتقل ويمكنك متابعة التفاصيل من الرابط من هنا ، 




وتأتي  بلدية فيلهلمينا Vilhelmina السويدية شمال السويد كــ وأحدة من عدة بلديات سويدية تتعرض هي الأخرى لانخفاض حاد في عدد السكان ، حيث يمكن أن يكون عدد سكانها صفر خلال الــ30 عام القادمة ، فعدد سكانها 3576 نسمة ، وهي تحاول تنشيط النمو السكاني ولكنها فشلت فقررت تقديم  حوافز لجذب الهجرة إليها .




حيث أعلنت بلدية فيلهلمينا Vilhelmina عن منح  إقامة مجانية في سكن مجهزة كاملاً  لمدة ثلاثة أشهر للراغبين في العمل فيها، بجانب مساعدات معيشية ، بهدف جذب السكان إليها لتجربة الحياة وتوفير فرصة عمل لهم ، وهي تسعى بذلك لزيادة عدد السكان وتعزيز الاقتصاد المحلي.  وكان عشرة أشخاص تقدموا فقط للاستفادة من هذا العرض في الصيف الماضي، مع توقع وصول المزيد من القادمين صيف في 2024.




من الجدير بالذكر أن الكثافة السكانية في الجزء الجنوبي من السويد أعلى بكثير مما هي عليه في الجزء الشمالي، حيث أن الغالبية العظمى من السكان يعيشون في جنوب البلاد. كما أن المهاجرين يفضلون السكن جنوب السويد أو وسط السويد ويتجنبوا الانتقال لشمال السويد بسبب درجات الحرارة شديدة البرودة فشمال السويد هو جزء قريب من القطب الشمالي المتجمد وتصل درجات الحرارة إلى 40+ تحت الصفر مع شتاء طويل لمدة 9 شهور 




هل تريد الذهاب الي بلدية فيلهلمينا Vilhelmina 

من هنا