المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

باحثون في جامعة شالمرز السويدية يخترعون مادة قد تعطل وتقتل فيروس كورونا في الأماكن المغلقة

ربما تكون بادرة أمل حقيقية وعلمية مؤكدة …هكذا قال أستاذ الكيمياء ومسئول فريق البحث مارتن أندرشون بعد التوصل لمادة صحية مركبة كيميائيا جديدة قادرة على قتل فيروس كورونا في أي بيئة مغلقة ، مؤكدا أن النتائج علمية وواعده ..




وكان راديو السويد نشر تقرير اليوم الجمعة عن توصل باحثون في جامعة شالمرز السويدية في مدينة بيوتيبوري إلى مادة مبتكرة قد تكون قادرة بالفعل على قتل فيروس كورونا في أي بيئة مغلقة أو حتى المناطق المفتوحة من خلال التعقيم المباشر .




وهذه المادة الصحية مضادة لفيروس كورونا”. وفي غضون شهر، ستظهر نتيجة تأثير المادة على فيروس كورونا. وفي حال نجاحها يمكن كبح انتشاره بشكل كبير،






وجرى اختراع المادة الجديدة في مختبر الأبحاث تابع لجامعة شالمرز السويدية في مدينة بيوتيبوري . ونجحت مع الفيروسات التاجية الأخرى مثل سارس وميرس. وسيبدأ اختبارها ضد فيروس كورونا .




وفكرة هذه المادة الصحية هي أنه يمكن يتم استخدامها لطلاء مختلف معدات الحماية والأسطح المتعددة في أماكن مغلقة . وعندما يصل الفيروس إليها من شخص اخر مصاب أو من أي بؤرة أخرى يجري تعطيل أو قتل الفيروس






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!