المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

ايقاف طبيب عن العمل وسحب ترخيص العمل كــ ” طبيب ” لأرتكابه العديد أخطاء طبية خطيرة




سحب السلطات الصحية في أولاند ( Öland )، رخصة مزاولة المهنة من طبيب بعد ارتكابه العديد من الأخطاء الطبية الخطيرة بحسب ما نشرته صحيفة “Barometern “.

ومن بين الأخطاء التي ارتكبها الطبيب، تشخيصه الخاطئ لمريض مصاب بالنوبة القلبية، ما أدى الى وفاة الشخص، كما تأخر في تشخيص إصابة مريض ثاني بتجلط الدم في الرئة.

وكان الطبيب قد أدين في السابق بقيادة السيارة تحت تأثير السُكر الشديد، وكان يحمل في ساقة سواراً إلكترونيّاً للمراقبة من قبل الشرطة، لكنه لم يُخبر المستشفى الذي كان يعمل فيه، ما كان سبباً آخر في قرار مجلس الخدمات الصحية بسحب رخصة مزاولة مهنة الطب منه.







وبحسب الصحيفة فإن شهادة الطبيب ليست سويدية، وهي من خارج البلاد، من احد  دول شرق اوروبا خارج الاتحاد الاوربي ، لكنه حصل على شهادته الطبيبة المعادلة في السويد في العام 2012، ومنذ ذلك الوقت كانت يعمل كطبيب مستأجر من قبل شركات التوظيف.

وعندما قام مجلس مقاطعة كالمار بمراجعة سجل أكثر من 2800 مريضاً قاموا بزيارة الطبيب المعني، أتضح أنه لم يكتب ملاحظاته حول 4 بالمائة من تلك الزيارات كما كان هناك نواقص في 20 بالمائة في الزيارات الأخرى.




واكتشفت مفتشية الرعاية الصحية، أن الطبيب وفي 14 حالة لم يكن له علم بكيفية تشخيص آلام الصدر الحادة أو مشاكل تنفسية أو مشاكل نفسية مشتبه بها.

وأرجأت المفتشية السبب وراء سحب رخصة الطبيب الى “افتقاره بشدة الى المهارة”، بالإضافة الى “عدم ملاءمته لممارسة مهنة الطب”.







قد يعجبك ايضا