المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

انطلاق مسيرة كبرى غداً 14 يونيو للمطالبة بمنح “العفو العام” والإقامة الدائمة لجميع اللاجئين في السويد

تبدأ يوم الأحد 14 يونيو ، عند تمام الساعة 12 ظهراً، مسيرة تضامن مع اللاجئين في السويد ، تنطلق من منطقة غوستاف أدولف بمدينة يوتوبوري وسوف تنتهي بوصول المتظاهرين بالمسيرة عند مبنى البرلمان السويدي في العاصمة ستوكهولم،




وسوف تكون المسيرة بمرافقة الناشط السويدي بينجامين لادرا، بالإضافة إلى متطوعين آخرون من مختلف الجنسيات المهاجرة وعدد من الشخصيات والنشطاء .




المسيرة التي سوف ينضم لها عبر مراحلها بالتحرك عدد من النشطاء تتم يسبق ا فعاليات وأنشطة موسيقية، تتخللها كلمات لمنظمي النشاط وممثلين عن حزب البيئة. وستكون تحت شعار ( خطوة أخيرة من أجل العفو العام )




ستكون أهداف المسيرة محددة ، بمنح عفو عام إلى جميع طالبي اللجوء المتضررين من قرارات مصلحة الهجرة، قبل استصدار أية قوانين جديدة ووضعها موضع التنفيذ.






كما سيتم جمع التواقيع لتقديم عريضة تطالب الحكومة السويدية بمنح الإقامات الدائمة لجميع طالبي اللجوء، بصرف النظر عن تاريخ قدومهم إلى البلاد. وسوف تستمر المسيرة مدة 20 يوماً متتالياً. تؤمنها قوات الشرطة السويدية داخل كل مدينة تمر عبرها.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!