المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

انتقال حاملي الإقامة السويدية إلى بلد أوروبي آخر للاستقرار أو العمل ؟

سؤال: هل يمكن للحاصلين علي أقامة دائمة أو مؤقتة الانتقال للحياة والاستقرار في دولة أخري ضمن دول الاتحاد الأوربي ؟ يعتمد علي العديد من التفاصيل  مع مراعاة أن كل حالة من الحالات لها إجراءات قانونية خاصة


1- من حصل علي أقامة دائمة سويدية في السويد ، يحق له الانتقال إلى أي دولة من دول الاتحاد الأوروبي لأسباب العمل ، أو الاستثمار ،أو الزواج ، أو لم الشمل . ألا إن نقل الإقامة من السويد إلى دولة أوروبيه أخري هو أمر يحتاج إلى تقديم طلب وإكمال الشروط لكل حالة …كما يمكن استلام نقدية الأطفال وقروض الدراسة الثانوية للأبناء بشروط .




وخلال انتقال الشخص إلى دولة أوروبية أخري يستطيع ألاستمرار لفترة 90 يوم ، ثم يجب عليه تسجيل نفسه في مصلحة الضرائب بتلك الدولة العضو بالاتحاد الأوروبي التي استقر فيها وتوضيح سبب الاستقرار ، لن تمانع أي دولة من دول الاتحاد الأوروبي من بقاءك فيها كونك حامل أقامة دائمة أوروبية “سويدية” ، لكن يجب أن يكون لديك عنوان ثابت وسبب للبقاء.


2- من حصل علي أقامة مؤقتة : بشكل عام لا يستطيع الانتقال للاستقرار بدولة من دول الاتحاد الأوربي أكثر من 90 يوم إلا بوجود سبب قانوني ، وتقديم طلب مثل طلب بقاء لأسباب العمل والاستثمار أو الزواج من شخص مقيم أو مواطن بتلك البلد الأوروبي مع أكمال الشروط .


ملاحظة : يمكن الشخص البقاء في دول الاتحاد الأوروبي بدون أي التزام بالمتابعة والتسجيل القانوني ، ولكن سيكون غير مسجل بمصلحة الضرائب بتلك الدولة الأوروبية ، وبدون عنوان مما يجعل بقاءه بتلك الدولة أكثر تعقيد وصعوبة علي مستوي الاستقرار له ولعائلته وأطفاله  ، مع عدم الاستفادة من الخدمات والمساعدات الضرورية التي تقدم من الدولة .




فيما يتعلق بوضع المقيم بالسويد عند الانتقال إلى دولة أوزبية أخرى للاستقرار .

1- المقيم أقامة دائمة : يستطيع الانتقال   سوا بتبليغ الهجرة السويدية بالانتقال وتسجيل عنوانه الجديد بتلك الدول الأوروبية التي سوف ينتقل أليها لدي مصلحة الضرائب السويدية ، أو بالانتقال مباشر بدون التبليغ مع مراعاة وجود عنوان رسمي باسمه في السويد وتجديد هوايته السويدية بشكل منتظم .


2- المقيم أقامة مؤقتة : كون الإقامة المؤقتة في السويد هي نوع جديد من الإقامات  ، فأن الانتقال من السويد للاستقرار بدولة أوروبية أخري ، يتطلب تبليغ الهجرة السويدية والضرائب السويدية بجانب توفر أسباب الانتقال . وفي حالة عدم التبليغ قد تجازف بمشاكل وتحقيقات عند تجديد إقامتك كونك غير متواجد في السويد


وكما أشرنا بالفقرة أعلاه ” يمكن للشخص الانتقال مباشر بدون أي مراجعات أو تبليغات ولكن يجب أن يكون لديه عنوان سكن بالسويد ،مع فقدان أي مساعدات يحصل عليها ، ولكن سوف يواجه تعقيدات ومشاكل عديدة كونه حامل للإقامة المؤقتة “


بالنسبة لهذه القاعدة فإن المواطنين من خارج الاتحاد الأوربي الحاصلين على تصريحات إقامة لمدة طويلة “أقامة دائمة”، سيكون لديهم إمكانية الانتقال والإقامة في دول الاتحاد الأوروبي للقيام بعمل منضبط قانونياً ، دون الحاجة للقيام بإجراءات أخرى للهجرة….




بينما من لديه أقامة مؤقتة سوف يحتاج لإجراءات هجرة خاصة للانتقال لدول أوروبية أخري للاستقرار فيها .

إن القاعدة الخاصة بالمقيمين لمدد طويلة” أقامة دائمة” مقرر تنفيذها منذ سنوات طويلة مضت في يونيو لعام 2005.


بينما الإقامة المؤقتة لا تعطي حقوق الانتقال والاستقرار بين دول الاتحاد الأوروبي وليس لها تشريع قانوني .




جميع الأطفال يحصلون علي حقوق التعليم والصحة ونقدية الأطفال في أي بلد أوروبي كونهم حاملين للإقامة الدائمة بجانب المساعدات المالية في حالة استقرار الأسرة استقرار قانوني .


جميع البالغين يحصلون علي حق الرعايا الصحية في كل البلدان الأوروبية ، كونهم حالمين لإقامة دائمة أو موقتة سويدية ويتم محاسبتهم كما يحاسب المواطن العادي بتلك البلد الأوروبي .



 

قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!