fbpx
المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

امرأة “مسيحية” تخرق قانون منع الصلاة في بلدية Bromölla وتعتبره قانون سخيف !

في حادثة فريدة من نوعه قامت امرأة سويدية تعتنق الديانة ” المسيحية ” بخرق قانون منع الصلاة أثناء العمل في بلدية Bromölla  ، المرأة تعمل في هيئة الرعايا الاجتماعية في  البلدية ، وقامت أثناء عملها بالصلاة اكثر من مرة  ، ثما تقدمت ببلاغ ضد نفسها لأنها خرقت قانون منع الصلاة خلال ساعات العمل، والذي  اقرته البلدية بداية الصيف الحالي. القانون يمنع الموظفين الذين يعملون ضمن مؤسسات البلدية ،من أداء فريضة الصلاة خلال أوقات العمل الرسمية.




وقالت المرأة التي خرقت القانون ، إنها فعلت ذلك لان عملها في البلدية اجتماعي مع الأطفال الذين يتعرضون للعنف ، ويتطلب منها القيام بالصلاة اكثر من مرة خلال العمل ، ولقد قامت بالصلاة ، وقامت بتقديم بلاغ ضد نفسها لأنها خرقت القانون، ولكي تقوم بتوصيل رسالة إلى السياسيين في البلدية أن قرارهم سخيف وغير مقبول ، وأضافت المرأة أن ما فعلته سوف يلقي النظر مرة أخرى على هذا القانون السخيف في البلدية .







وكانت بلدية برومولا قد بدأت تنفيذ قانون أثار الجدل والانتقاد ـ حيث قررت منع موظفيها للصلاة في أوقات العمل الرسمية، وبلدية برومولا تقع في محافظة سكونه جنوب السويد ، ويديرها حزب ديمقراطيي السويد المتطرف ، حيث فاز بأغلب الأصوات في هذه البلدية في الانتخابات الأخيرة ، ودعم القرار الحزب المسيحي الديمقراطي،بينما عارض الاشتراكيين والبيئة واليسار هذا القرار .






قد يعجبك ايضا