المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الهجرة السويدية قد تعيد تقييم الوضع الأمني ” بالخطير” في شمال سوريا !

مع تطورات الأوضاع في سوريا والاجتياح التركي الجديد لإقامة منطقة آمنة في شمال سوريا ، صرحت مصلحة الهجرة السويدية في رسالة خطية إلى راديو السويد بأنها الآن لن تعيد النظر في تقييمها للأمن في سوريا ، والذي كانت قد أصدرته نهاية شهر آب أغسطس الماضي 2019 ، ولكنها تراقب الوضع عن كثب…. إلا أن الوضع الجديد في سوريا يخالف تصنيف الهجرة السويدية الذي اعتبر أن منطقة الحسكة السورية من المناطق الآمنة ، كما اعتبرت السويد ان العديد من مناطق شمال سوريا أمنة




مصلحة الهجرة السويدية قالت أن ما يحدث الآن من اجتياح تركي لشمال سوريا لم يكن في الحسبان ن ولم تتوقعه الهجرة السويدية عندما اعتبرت أن الحسكة ومدن سويدية أخرى تعتبر مدن آمنة ، يمكن إرجاع اللاجئين السوريين إليها في المستقبل ،،،

 

وأضافت الهجرة السويدية في بيان لها ، أن هذا التطور الجديد لن يغير حاليا التصنيف الخاص بالمناطق الآمنة في سوريا ، والذي تعتمده مصلحة الهجرة السويدية ، ولكنننا في السويد نراقب عن كثب تطورات الأوضاع في شمال سوريا ن وسوف نصدر تعديلات سريعة أن لزم الأمر وفقا للتطورات في شمال سوريا ..






وفد نقل راديو السويد آراء العديد من اللاجئين السوريين في السويد الذين ينتمون لمنطقة الحسكة ومناطق اخرى صنفت إنها آمنة ، حيث قالوا ” أن الأوضاع تدهورت كاملا ، وأصبحت عوائلهم نازحين في مخيمات ، والقصف التركي ومن الجيش الحر مستمر ، كذلك يتوقع اشتباكات عنيفة بين قوات سوريا الديمقراطية وقوات الجيش الحر والجيش التركي ،،،، واعتبروا أن الأوضاع انهارت في مناطق شمال سوريا ، وتعجبوا من استمرار قرار الهجرة السويدية باعتبار هذه المناطقة أمنة ..يمكن لك متابعة الخبر من هنا على راديو السويد بالعربية …..