fbpx
المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الهجرة السويدية تمنح “طفل” الاقامة الدائمة بعد وفاة والدته ..وسنوات من الرفض والترحيل

مصلحة الهجرة السويدية رغم تشددها في السنوات الاخيرة  ، الا انها منحت اخيرا الطفل دينس حق الاقامة الدائمة في السويدي لأسباب انسانية مؤلمة .




وتعود قضية الطفل دينس الي صيف 2018 ، حيث أنتشر خبر ترحيل دينس الى بلده الأم أوكرانيا بعد أن رفضت دائرة الهجرة ومحكمتها أبقائه في السويد بعد وفاة والدته.

الطفل مع اجداده لوالدته

والدة دينس جاءت الى السويد عام ٢٠١٥ وقدمت طلب لجوء ، الا انها حصلت على الرفض من قبل الهجرة  ومحكمة الهجرة السويدية ، ثم يتم العثور على الام ميته بمفردها بالشقة ، وكان ابنها دينس الصغير متواجد معها ، من غير وجود أي أشتباه بحادثة قتل في سودرتاليا…حيت تعرضت لازمة نفسية وصحية بسبب قرارات الرفض والترحيل .






بعد ذلك انتشرت مأساة الطفل الصغير ووفاة والدتها ،قام عشرات الآلاف بالتوقيع على وثيقة أيقاف تسفير من مواطنيين سويديين مما جعل دائرة الهجرة توقف عملية الترحيل في شهر سبتمبر من نفس السنة.

الطفل دينس مع اجداده

قرار الترحيل كاد يضع دينس في بيت مخصص للأيتام في أوكرانيا بعد وفاة أمه وأختفاء أبوه.




أجداد دينس الذي يبلغ من العمر ستة سنوات يعيشون بالسويد حيث وصلوا كا لاجئين مع اشتعال ازمة اوكرانيا وروسيا ،وقدموا في وقت سابق على تبني حفيدهم ، لكنهم لم يحصلوا على الموافقة في مدينة أبسالا  ، لكن مصلحة الهجرة السويدية غيرت القرار اليوم وأعطته الحق في البقاء بشكل دائم في السويد.







قد يعجبك ايضا