المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الهجرة السويدية تصدر نصائح للراغبين السفر لبلادهم خلال العطلة الصيفية.. وتحذر من الأخطاء

نشرت مصلحة الهجرة السويدية على حسابها الشخصي على “فيسبوك”   نصائح للمهاجرين في السويد الذين يرغبون في السفر في عطلة الصيف إلى خارج السويد أو إلى بلادهم الأصلية  .




ووفقا لمنشور الهجرة فإن الاستفسارات التي تصل لمصلحة الهجرة السويدية مثل “أريد العودة إلى بلدي لزيارة عائلتي هذا الصيف ، هل يمكنني القيام بذلك ؟ و إذا انتهت صلاحية تصريح الإقامة الخاص بي هل يمكن ؟ وأنتظر قرار التمديد؟”





وتجيب مصلحة الهجرة السويدية بالقول :-

“إذا كنت تخطط لمغادرة السويد ، فعليك التأكد من أن لديك جواز سفر ساري المفعول وبطاقة تصريح إقامة سارية لأنه يجب أن تكون قادرًا على تقديم هذه المستندات عند عودتك إلى السويد. إذا سافرت عند انتهاء صلاحية بطاقة تصريح إقامتك ، قد تضطر إلى الانتظار وعدم دخول السويد والاتحاد الأوروبي. حتى صدور  قرارك جديد في تمديد أو تجديد إقامتك وأنت خارج السويد. “




في الوقت نفسه ، تحذر وكالة الهجرة السويدية المهاجرين من أن الشرطة السويدية في المطارات والمنافذ الحدودية  السويدية هي التي تتحكم في الدخول إلى السويد من خلال ما تحمله من وثائق صالحة وليست مصلحة الهجرة السويدية .




 وأكدت مصلحة الهجرة السوية في ردودها على استفسارات الأشخاص حول هل يمكن السفر لبلدهم الأم وهم حاملين نوعيات من إقامات اللجوء التي قد تمنع الشخص من التواصل مع سلطات بلده ، وعلقت مصلحة الهجرة السويدية بالقول  “لا يمكن لمصلحة الهجرة السويدية أن تقرر ما إذا كان بإمكانك السفر إلى البلد أم لا ..فهذا يخضع لتقييم خاص لكل حالة ، ولكن عليك معرفة إن هناك أنواع من الإقامات لا تسمح  لك بزيارة بلدك .



كما سأل البعض حول تأثير السفر للبلد الأم على الحصول على الجنسية السويدية ، لتجاوب مصلحة الهجرة أن هذا الخالة تحدث ، وتخضع لتحقيق خاص بكل حالة منفردة .