المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الهجرة السودية تتوقع زيادة اللاجئين السوريين في السويد خلال 2020 بسبب التصعيد بشمال سوريا!

تتوقع مصلحة الهجرة السويدية زيادة متوقعة في نسبة طالبي اللجوء القادمين من دول مثل سوريا ، بسبب زيادة حدة المعارك في شمال سوريا وحركة النزوح الكبيرة التي حدثت في شمال سوريا ، ونقل التلفزيون السويدي ، أن مسئولين في مصلحة الهجرة السويدية عبر عن توقعهم بوصول المزيد من طالبي اللجوء السويد خلال العام الحالي 2020 مقارنة بالعام الماضي …وذلك رغم وعد ستيفان لوفين بأن يكون عدد اللاجئين الواصلين للسويد في “المستوى الأدنى للاتحاد الأوروبي” .




– ووفقا لتوقعات مصلحة الهجرة السويدية فأن من المحتمل أن تستمر الزيادة الأخيرة في تحركات المهاجرين من سوريا لتركيا على طول الطريق الشرقي إلى اليونان ، وكذلك من أمريكا اللاتينية إلى أوروبا كما يقول مدير التخطيط في مصلحة الهجرة السويدية هنريك هولمر.




وتقدر مصلحة الهجرة أن السويد سوف تستقبل حوالي 23000 طالب لجوء جديد هذا العام 2020 ، وهو ما يزيد بنحو 1000 شخص عن العام الماضي 2019 . من المتوقع أن تتكون الزيادة أساسًا من المهاجرين من سوريا و عديمي الجنسية بمن فيهم الفلسطينيون. ومن أمريكا اللاتينية






ويشير مدير التخطيط بالقول : في الوقت نفسه ، تستقبل السويد أكثر من ضعف عدد طالبي اللجوء من البلدان المجاورة هذا على الرغم من حقيقة أن ستيفان لوفين أعلن قبل خمس سنوات تقريبًا ، ، أن السويد ستتكيف مع استقبالها “لمستويات الاتحاد الأوروبي المنخفضة”.

ووفقا لأعداد اللاجئين الواصلين في البلدان المجاورة للسويد في عام 2019

• الدانمرك : 2،716 طالب لجوء
• النرويج : 2،305 طالب لجوء
• فنلندا : 4،550 طالب لجوء
– السويد 22000 ألف طالب لجوء






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!