المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

النمسا تقرر حظر الحجاب على الطالبات المسلمات في جميع مدارس النمسا ابتدأ من اليوم

أقر مجلس النواب النمساوي مشروع قانون قدمّه الائتلاف الحكومي اليميني المتشدد ، يمنع ارتداء الحجاب في المدارس الابتدائية للفتيات المسلمات ، وسط انتقادات من أحزاب اليسار والمنظمات الإسلامية.

 وأعلن رسميا في النمسا أن يمنع ارتداء الحجاب في المدارس الابتدائية ابتدأ من اليوم 16 مايو 2019 ،   ولحماية نفسها من اتهامات التمييز العنصري ضمّنت الحكومة مشروع القانون عبارة تنصّ على أن الحظر يشمل “كل لباس ذي تأثير إيديولوجي أو ديني يغطّي الرأس”  




غير أنّ الحزبين الرئيسيين في الائتلاف الحكومي، حزب المحافظين اليميني بزعامة المستشار سيباستيان كورتز وحزب اليمين المتطرف، أعلنا بكل وضوح أنّ المستهدف من مشروع القانون هو الحجاب الإسلامي.

وقال الناطق باسم حزب اليمين المتطرف لشؤون التعليم وندلين مولزر إن مشروع القانون يمثل “إشارة ضد الإسلام السياسي”، في حين أكّد النائب رودولف تاشنر المنتمي إلى حزب المحافظين أنّ النص ضروري لحماية الفتيات من “الاستعباد”. وأوضحت الحكومة أنّ الحظر لا يشمل العمامة التي يضعها اطقال الديانة “السيخ”على رؤوسهم ولا القلنسوة التي يعتمرها الرجال اليهود وقد يرتديها الاطفال .







من جهتها اعتبرت منظمة المسلمين النمساويين مشروع القانون بأنه “مخز” و”تكتيك لتحويل الانتباه”، مؤكّدة أنّ المعني به هو عدد صغير جداً من التلميذات.

وتمارس الحكومة النمساوية الحالية العديد من السياسات المتشددة ضد المهاجرين ، والثقافات الاسلامية التي تنتمي للاسلامي السياسي وفقا لتعبير بعض اعضاء الحكومة النمساوية ، التي تعرضت لأنتقادات عديدة نتيجة لسياستها المتشددة بهذه القضايا .