المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

المعهد الاقتصادي السويدي: الركود مستمر في السويد والبطالة الجماعية قادمة في 2024

في أحدث تحديث للبيانات .. أعلن المعهد الاقتصادي السويدي عن توقعاته لركود اقتصادي وبطالة جماعية وضعف للرواتب مستمر  في السويد حتى العام الحالي والعام المقبل 2024 . ومن بين النتائج المتوقعة هي دخول السويد في فترة بطالة جماعية، حيث من المتوقع أن يكون واحد من كل عشرة أشخاص أصحاء بلا وظيفة. وهذا يعني أن معدل البطالة سوف يصل 10% 




  ووفقًا لتقديرات المعهد الاقتصادي السويدي، قد يكون نمو الناتج الاجمالي قريبًا من الصفر أو ربما سالبًا. يعد التضخم المرتفع وزيادة أسعار الفائدة ، والوضع سيكون بمثابة ضربة جديدة للعائلات المدينة الذين لديهم دخول منخفضة والذين لديهم قروض  عقاري  




وعلى من يعمل بشكل جزئي أو مؤقت أن يفكر في إمكانية فقدان وظائفهم. وبالنسبة لأولئك الذين لا   يعملون ، يتزايد عبء دعم العاطلين عن العمل الذين يجب أن يتلقوا الإعانات . ومن الجدير بالذكر أن معدلات البطالة لا تزال مرتفعة بشكل عام بين المهاجرين في السويد ، 




ومن المتوقع أن ترتفع معدلات البطالة إلى حوالي 8.5%  إلى ما يقارب 10% العام المقبل،  وتظهر التوقعات إلى استمرار موجة ارتفاع الأسعار وانحفاض القيمة الشرائية للدخول النقدية للمواطنين في السويد