المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الانتخابات الأوروبية : المحافظين والاشتراكيون بالمقدمة..واليمين المتطرف يفوز في فرنسا وإيطاليا

الأوروبيون صوتوا يوم الأحد 26 مايو 2019 في 21 بلداً من دول الاتحاد الأوروبي ،  لانتخاب 751 نائباً في برلمان أوروبي جديد، وأظهرت النتائج الأولية ، نتائج متباينة ، حيث تقدم المحافظين الأوروبيين ، ثما لحقهم  الاشتراكيون في أغلب دول الاتحاد الأوروبي ، وجاء اليمين الأوروبي المتطرف بالمركز الثالث .




وكانت المفاجأة هو صعود قوي لاحزاب اليمين المتطرف الأوروبي ، التي تعادي سياسة الهجرة وتطالب بتفكيك الاتحاد الأوروبي ، حيث فازت أحزاب اليمين المتطرف في كل من فرنسا وإيطاليا لتكون مفاجأة غير سارة ، بينما تصدرت أحزاب اليمين المتطرف المشهد   الدنمارك و المركز الثالث المجر والتشيك والسويد وهولندا  ، كما تعرض حزب   المستشارة الألمانية “ميركل” إلى ضربة موجعة حيث فقد الحزب اكثر من 33 بالمائة من الأصوات والمقاعد …







وبالرغم من أن المحافظين والاشتراكيين لا يزالون يشكلون أكبر كتلتين في البرلمان الأوروبي، إلا انتخابات 2019 أفرزت خارطة جديدة للمرة الأولى منذ أربعين عاما. ولعل فرنسا وإيطاليا تشكلان وجهة جديدة لليمين الشعبوي والمتطرف.




ورغم خسارة الأحزاب التقليدية (المحافظة والاشتراكية) في هذه الانتخابات إلا أنها بقيت تشكل أكبر كتلتين في البرلمان الأوروبي. إذ يعتقد أن المحافظين سيحصلون على 173 مقعدا (بخسارة 43). وفي المرتبة الثانية كتلة الأحزاب الاشتراكية بـ 147 نائبا (بخسارة 37 مقعدا). بيد أن الكتلتين خسرتا الأغلبية، وذلك للمرة الأولى منذ أربعين عاما…والجدير بالذكر أن الاشتراكيين بقيادة لوفين قد فازوا بتصدر نتائج الانتخابات في السويد 






تقرير المركز السويدي للمعلومات – جميع الحقوق محفوظة للمركز

قد يعجبك ايضا