المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

المتطرف بالودان: حرق القرآن ليست فكرتي.. Chang Frick من حزب “SD” هو من دفع لي للقيام بذلك

وفقا للتلفزيون السويدي ووسائل إعلام سويدية ،ـ كانت ردود الفعل في تركيا والعديد من الدول الإسلامية الأخرى قوية بعد أن أحرق المتطرف اليميني راسموس بالودان القرآن خارج السفارة التركية. الآن يشعر الدنماركي السويدي المتطرف راسموس بالودان  بالقلق من ردود الأفعال القوية حول العالم ، ويقول إنه يشعر بالخوف ، و أن   المصحف أمام السفارة التركية لم تكن فكرته ابدا.



وقال  المتطرف راسموس بالودان  أن الإعلامي Chang Frick من حزب سفاريا ديمقارطنا  ، هو صاحب الفكرة  القران أمام السفارة التركية ، وهو الذي دفع رسوم التظاهر  والسفر والإقامة لي . لقد أرادوا فعل ذلك وخططوا لذلك .




وأضاف راسموس أن الإعلامي Chang Frick ،   يمتلك موقع الأخبار Nyheter Idag ومقدمًا على قناة SD لحزب سفاريا ديمقارطنا  على YouTube’s Riks ،  و”مراسل”  الموقع اليميني المتطرف Exakt24. الممول من حزب سفاريا ديمقارطنا 

الصورة  الإعلامي Chang Frick والمتطرف راسموس بالودان



ولكن الإعلامي Chang Frick رد على هذه الاتهامات بالقول ـ  أنه لم يكن يعلم في ذلك الوقت أن بالودان كان يريد القرآن. – وأضاف – كنت واضحًا جدًا في أن ما أؤيده هو عمل احتجاجي ضد تركيا ، وليس لتحريض المسلمين  ولا كتاب مقدس ..هذا عمل جنوني لا أفعله  انظر إلى أين وصل الأمر هنا في السويد ،  و يقول فريك. تحدث بالفعل مع راسموس بالودان.  و من بين أمور أخرى ، قال أنه بحاجة إلى مصحف.  وقلت له   لا أعرف من أين  احصل على هذا المصحف ، ولكن يمكنه ترتيب العلم التركي   !.




قد يعجبك ايضا