المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

القبض على شبكة لتهريب المهاجرين العراقيين والسوريين من أوروبا لبريطانيا مقابل 2500 يورو

أوروبا تتشدد في سياسة الهجرة ..عشرات الآلف من المرفوضين ، والمهربين ينشطون في ترويج خط التهريب لبريطانيا كبديل للاجئين  الجدد السوريين لهروب من قوانين اللجوء المشدد في أوروبا ، وللمرفوضين في دول مثل السويد  وألمانيا وفنلندا ….شبكة من أربعة أشخاص نظموا عمليات لبتهريب مهاجرين عراقيين من بلجيكا إلى المملكة المتحدة مقابل 2500 يورو ، ولكن الآن باتوا في قبضة السلطات البلجيكية، من خلال عملية مشتركة نفذتها شرطة بلجيكا والمملكة المتحدة في ثلاثة أماكن.




أربعة أشخاص يشتبه في قيامهم بتهريب مهاجرين عراقيين من بلجيكا إلى بريطانيا، اعتقلتهم السلطات البلجيكية في عملية مشتركة بريطانية بلجيكية.

في  شهر ديسمبر الحالي، نفذت الشرطة الفيديرالية عمليات إلقاء القبض على المشتبه فيهم الأربعة في ثلاثة أماكن هي بريطانيا وبلجيكا وأمستردام، بحسب ما أفاد مدعي عام مدينة أنتويرب البلجيكية في بيان.




الشرطة ألقت القبض على من توصلت إلى أنه قائد الشبكة في المملكة المتحدة، وأما الثلاثة الآخرون المتورطون في العملية فألقي القبض على اثنين منهم في الـ27 والـ28 من شهر   نوفمبر في أنتويرب شمال بلجيكا، وهما عراقي من أصل بريطاني 39 عاماً، وبريطاني 29 عام.






وتم إلقاء القبض على الرجل الثالث وهو أيضاً بريطاني من أصل عراقي 42 عاماً، في أمستردام.

تحقيقات الشرطة الفيدرالية كشفت وجود منزل عند ميناء أنتويرب البلجيكية، مخصص لإقامة المهاجرين الذين سيعبرون القناة الإنكليزية، حيث يتم تجميع اللاجئين عبر وسطاء في السويد وألمانيا وإحضارهم لبلجيكا ثم تهريبهم لبريطانيا ، وتمكنت السلطات من تحديد أماكن أفراد الشبكة وخاصة قائدهم، وإلقاء القبض عليهم.




ويسعى العديد من المهاجرين عبور القناة الإنكليزية، غالبيتهم من العراق وسوريا وأفغانستان والسودان وإرتيريا. كما ينشط عمل شبكات تهريب المهاجرين في بلجيكا نظراً لقربها من المملكة المتحدة.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!