المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الشرطة السويدية تعتقل مراهق أنهى حياة شقيقته في مدينة يوتبوري بسبب مشاجرة على شاحن هاتف

**مأساة عائلية: مشاجرة بسبب شاحن هاتف تنتهي بجريمة قتل**

قالت الشرطة السويدية أن الحادث الذي وقع  يوم الخميس الماضي ـ والذي راح ضحيته بالغة أخوها المراهق “الغير بالغ” في مدينة يوتبوري كان بسبب مشاجرة على شاحن الهاتف المحمول ،  وتحولت فجأة إلى مأساة حقيقية بسبب نزاع بسيط حول شاحن الهاتف .



وفقًا لتقارير صحيفة Expressen، فقد وقع الحادث مساء الخميس الماضي، حيث اتصل  الجيران بالشرطة وأبلغوا عن نشوب مشاجرة كبيرة بين أفراد عائلة تسكن في شقة في المبنى السكني. ، وعند وصول الشرطة ، كان الأمر قد تدهور بالفعل، حيث أصيب  أحد أفراد الأسرة وهي الأخت الكبرى البالغة   جراء   من شقيقها . وتم نقلها إلى المستشفى حيث أعلن لاحقاً عن وفاتها بينما تم اعتقال الأخ الأصغر  بتهمة جريمة .



ووفقًا لتصريحات توماس فوكسبورج، المتحدث الصحفي باسم منطقة الشرطة الغربية، فإن الشرطة قد وجدت أن الأخ أعتدى على شقيقته باستخدام  المطبخ، ما أدى إلى وفاتها في النهاية.

صحيفة أكسبريسن .. مشاجرة بين شقيقين على شاحن هاتف محمول




وفي إحاطة مع وسائل الإعلام، ألقى الأخ الضوء على الحادث، حيث أكد أنه لم يكن ينوي سوى تهديد شقيقته دون أي نية فعلية للإيذاء، وأن ما فعله كان  ناتج  عن الخطأ.