المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

السويد ودول اوروبية سوف تفرض فيزا علي كل بريطاني يرغب بدخول الاراضي الاوروبية ..وفقا للمعاملة بالمثل




قالت السويد ودول اوروبية في الاتحاد الاوربي ، انه إذا ما قررت بريطانيا فرض تأشيرة على دخول الأوروبيين لأراضيها ،بعد خروج بريطانيا بشكل كامل من عضوية الاتحاد الاوروبي في 2019 ، فسوف يتم فرض فيزا دخول مسبقة علي كل بريطاني يرغب بدخول السويد مباشر او دول الاتحاد الاوروبي ، وذلك  انطلاقاً من مبدأ المعاملة بالمثل، مشيراً إلى انه سيسمح بزيارات قصيرة لدول الكتلة شرط أن تقوم بريطانيا بذات الخطوة وهو ما يعزز الضغط على رئيسة الوزراء تيريزا ماي.




وقالت وزيرة الخارجية السويدية ” اي قيود ستفرض علي مواطنين سويدين او مقيمين بالسويد ،سوف يتم فرض تطبيقات مشابها ضد المواطنين البريطانيين والمقيمين في بريطانيا ، ربما يتضرر سويدي او اوروبي من فرض قيود علي دخول دولة واحدة مثل بريطانيا ، ولكن سوف يتضرر أكثر المواطنيين البريطانيين عندما يتم فرض قيود علي دخولهم لـــ 22 دولة اوروبية!

وقال فرانس تيمرمانس، نائب رئيس المفوضية الأوروبية، “يشترط على لندن منح حرية السفر المتبادل وغير التمييزي بدون تأشيرة لمواطني الاتحاد الأوروبي إلى المملكة المتحدة” وأضاف سنفعل ما ستفعله بريطانيا.






وأشار الاتحاد أنه في حال موافقة بريطانيا على مبدأ المعاملة بالمثل، سيعفى مواطنها من تأشيرة دخول لمدة تصل إلى 90 يوماً ضمن فترة 180 يوماً.

من جهة أخرى قال ديفيد ليدينجتون، الوزير بالحكومة البريطانية ونائب رئيسة الوزراء، اليوم الثلاثاء، إن بريطانيا والاتحاد الأوروبي أوشكا على التوصل لاتفاق الانفصال مما يعني أنه من الممكن أن يبرم في غضون ما بين 24 و48 ساعة.

وقال ليدينجتون لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) ”لم نصل لذلك بعد، أوشكنا تقريبا على التوصل إليه الآن”.

فيما اعتبر وزير الخارجية جيريمي هانت في حديث لوكالة رويترز، أنه مازال واثقا من التوصل لحل، لكن التفاوض لايزال صعبا بشأن الخمسة بالمئة الباقية من الاتفاق حسب قوله.







قد يعجبك ايضا