المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

السويد تعلن انخفاض تاريخي في اقتصادها ودخلها بنسبة 8.6 بالمئة بسبب كورونا

أعلنت وزيرة المالية السويدية ، أن الاقتصاد السويد ولأول مرة منذ عقود  يسجل انكماش في الناتج القومي الإجمالي لهذا العام بنسبة 8.6%  ، مقارنة بالعام الماضي وهو انكماش كبير لم تشهده السويد من قبل !.




وبحسب مكتب الإحصاء السويدي SCB فإن هذا الانكماش الأكبر من نوعه منذ عام 1980  ، وهو الأسوأ  ، ويعد الانخفاض الكبير في الصادرات السويدية للعالم وتوقف الطلب على المنتجات السويدية  السبب الرئيسي في هذا التراجع  والانخفاض .




يوناس فريديرن الصحفي المختص بالشؤون الاقتصادية بالإذاعة قال إن هذا التراجع التاريخي يؤثر بشكل كبير على الاقتصاد وآثاره قد تطال الجميع بشكل أو بآخر ، من حيث الدخل وفرص العمل وقيمة العملة السويدية ..والشركات والمنتجين




مضيفاً أن متوسط التراجع في أوروبا وصل إلى 12% ما يعني أن السويد استطاعت بشكل ما تقليل أثار جائحة كرونا على اقتصادها مقارنة بدول الاتحاد الأوروبي. وهذا قد يكون مؤشر إيجابي أن الأداء الاقتصادي السويدي ورغم الخسائر فهو الأفضل أوروبيا






وفي الوقت نفسه  شهدت  جميع أنحاء أوروبا انهيارات في الدخل وتوقف النمو بشكل غير مسبوق خلال الربع الثاني هذا العام  نتيجة أزمة كورونا.




وانخفض إجمالي الناتج لدول الاتحاد الأوروبي بنسبة 14.4 بالمئة. وهذا يشير أن السويد ورغم التراجع الكبير ، كان أداء الاقتصاد السويدي أفضل نسبياً مقارنة بدول الاتحاد الأوروبي الأخرى خلال الوباء.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!