المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الحكومة السويدية ستبدأ تشديد حماية النساء والأطفال الذين يتعرضون للعنف الأسري

أعلنت الحكومة السويدية اليوم  بدء تنفيذ قوانين حماية النساء والأطفال الجديدة والتي سوف تدخل  حيز التنفيذ ابتداء من  مارس 2024  ، التعديلات الجديدة سوف تعمل على تعزيز حقوق ضحايا العائلي في دور السكن المحمية ، حيث سيتم  إدراج السكن المحمي في قانون الخدمات الاجتماعية (السوسيال) وهو حاليا منفصل بقانون خاصة وشركات خاصة تعمل بمراقبة ومتابعة من السوسيال،  



ويحق لمن يتعرض إلى في السويد العيش في مساكن محمية مجهولة العنوان بهدف حمايته من التهديد،  والقوانين الجديد ستجعل الشركات التي تقدم هذه الخدمة تخضع أولاً  لشرط الحصول على تصريح من مفتشية الرعاية الصحية والاجتماعية لكي تستطيع إدارة المساكن المحمية، وهو أمر غير مطلوب حاليا في القوانين الجارية .



 وزيرة المساواة بين الجنسين باولينا براندبيري  أكدت في  مؤتمر صحفي اليوم “ إن الشركات والمؤسسات التي تعمل في توفير مساكن الحماية وإدارتها  غير جادة ، الأمر الذي يمكن أن يكون له عواقب وخيمة على النساء والأطفال المستضعفين ، كما سيتم فصل حقوق وسلامة الأطفال  لتكون لديهم حقوقهم الخاصة لأنهم  كانوا في السابق تابعين لولي الأمر المعتدى عليه .. وحالي سيكون مستقلين .

 




قد يعجبك ايضا