المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الحكومة السويدية: إجراءات عاجلة لتعزيز الأمان في المدارس.. طرد الطلاب المخالفين ونقل المشاغبين

أعلنت الحكومة السويدية عن إجراءات جديدة لإعادة الأمن بين الطلاب للمدارس السويدية بعد زيادة كبيرة في الشكاوى من المعلمين وموظفي المدارس لتعرضهم لأعمال عنف وتهديدات متزايدة من قبل الطلاب ، بجانب تنمر واعتداء الطلاب المشاغبين على الطلاب بالمدرسة مما خلق بيئة غير لآمنة في المدرسة في ظل عدم إمكانية إدارة المدرسة أو الشرطة للتعامل مع هولاء الطلاب المشاغبين الخطيرين .




ووضعت الحكومة سلسلة توجيهات تريد  تنفيذها وهي 

1- زيادة  صلاحيات المعلمين ومديري المدارس في التدخل وتعنيف الطلاب المشاغبين

2- زيادة إمكانيات طرد الطلاب من المدرسة لفترات طويلة وفصل الطلاب الذين يهددون الأمن والبيئة المدرسية.

3- نقل الطلاب المشاغبين لمدارس متخصصة في السيطرة على اطلاب المراهقين وتخضع لإجراءات حازمة 




4- زيادة صلاحيات المعلمين من إزالة القوانين التي تمنعهم من التدخل ضد الطلاب المشاغبين ، لتنفيذ الإجراءات التأديبية  كطرد طالب مشاغب من الصف أو الفصل الدراسي قسراً.

5- زيادة القدرة على نقل الطلاب الذين يهددون موظفين أو طلاباً آخرين أو فصلهم لمدة أطول أو بشكل دائم. وتحويلهم لاصلاحيات تربوية




  وزيرة التعليم السويدية  لوتا إدهولم أكدت في مؤتمر صحفي بمشاركة ممثلي أحزاب الحكومة وحزب سفاريا ديمقارطنا وهو الداعم لهذه الإجراءات ” إنه لا ينبغي لأي مدرسة أن تتردد بشأن متى يمكنها القيام بالتدخل ضد الطلاب المشاغبين .