المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الجمارك السويدية تحذّر من بضائع الإنترنت الرخيصة “ألعاب أطفال وشواحن وأحذية وملابس” خطيرة

أعلنت مصلحة الجمارك السويدية مصادرة أكثر من 600 ألف سلعة خطيرة أو مقرصنة تم شراءها وشحنها للسويد .  وأكدت الجمارك أن هذه السلع تشمل شواحن هواتف محمولة قد تشتعل فيها النيران، وألعاب للأطفال تحتوي على أجزاء رخوة وبلاستيك غير صحي ، وأحذية أطفال تحمل مستويات عالية جدًا من الرصاص، بالإضافة إلى أجهزة تسخين كهربائية قابلة للاشتعال. وحذرت الجمارك السويدية من خطر شراء الألعاب والبضائع الاستهلاكية الرخيصة عبر الإنترنت  



كما حذر  الخبراء في مجال الجمارك من أن هذه السلعة الرخيصة مجهولة المصدر والماركة ، أدت بالفعل لحوادث عديدة في السويد مثل  انفجار شاحن هاتف ، ومن حالات تحسس شديدة لألعاب أطفال مصنوعة من بلاستيك غير صحي ،  




التحذير شمل أيضا  ألعاب أطفال التي تحتوي تحتوي على أجزاء سائبة أو مستويات عالية جدًا من المواد الكيميائية، وأحذية أطفال تحمل أضواءً وامضة وبها نسبة عالية من الرصاص في نعلها. كما تم العثور على مجوهرات تحتوي على مستويات مرتفعة جدًا من الرصاص والكادميوم.




ووفقًا لتقارير  هيئة الجمارك السويدية فإن إجمالي المنتجات المقلدة  وصل إلى 100 ألف منتج في نهاية العام. وتشير التقديرات إلى أن الشركات الأوروبية التي تعرضت لانتهاك حقوق الملكية الفكرية خسرت مبلغًا يصل إلى 1340 مليار كرون سويدي ..