المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

البرلمان السويدي : يبدأ مناقشة سياسة لجوء وهجرة دائمة في السويد .. 8 قوانين تنتظر الموافقة عليها

يبدأ البرلمان السويدي في دورة الخريف ، في 15 أغسطس 2020 لمناقشة سياسية هجرة دائمة ومستدامة في السويد ، ويتوقع أن تكون المناقشات البرلمانية حاسمة في صياغة قوانين اللجوء والهجرة في السويد لسنوات القادمة ، –




وستقدم الأحزاب السياسية مسودة كاملة لقوانين الهجرة واللجوء الجديدة والتي يجب تعديلها ،، وهذه القوانين والتعديلات تم الإعلان عنها من الأحزاب السويدية بالفعل وينتظر بدأ مناقشتها والتصويت عليها ، ويمكن تلخيص أهمها فيما يالي :-






1- فرض اختبار اللغة للحصول على الإقامة الدائمة في السويد،. مقترح المعارضة السويدية – مقترح يلاقي ترحيب ؟

2- خطة الترسيخ تستمر 5 سنوات وتكون خطة متكاملة دراسيا ومهنيا ، حيث لا تعني دراسة فقط ، وإنما سوف يكون اللاجئ مطالب بدراسة اللغة أثناء عمله لمدة لا تقل عن خمس سنوات أن كان لم ينهي مرحلة الأسفي كاملا . مقترح المعارضة السويدية




3-قطع المساعدات كاملا عن كل طالب لجوء يغادر مراكز سكن اللجوء التي يتم وضعه فيها أثناء دراسة ملف لجوءه- وحاليا سوف يتم تطبيق قطع المساعدات من 1 يوليو على كل طالب لجوء يسكن بمناطق ومدن سويدية تصنف ضعيفة – تابع من هنا

4– تقليص وإنهاء مساعدات الترجمة الفورية للمهاجرين الذين يتواجدون في السويد لفترة اكثر من عامين …




5- فترة إعادة فتح ملف اللجوء مرة أخرى لطالبي اللجوء المرفوضين في السويد ، ستكون عشر سنوات بدلا من اربع سنوات .. يتداول حاليا في اللجان القانونية البرلمانية

6- دراسة إيقاف العمل بقانون Ebo و الذي يعطي اللاجئ الذي يحصل على إقامة بالحق في اختيار المدينة أو البلدية التي يريد العيش فيها.




7- وضع قوانين توضح شروط تجديد الإقامة المؤقتة لدائمة ، من خلال العمل ، أو التقادم بمنح الإقامة الدائمة بعدد سنوات بالبقاء في السويد.




8- تحديد نوعية الإقامات التي سوف تمنحها السويد لطالبي اللجوء ومدتها ،لتكون   تصاريح الإقامة المؤقتة  قاعدة عامة لجميع اللاجئين ،   ،

بجانب تشديد شروط منح الإقامة الدائمة في السويد ..ويوجد تباين كبير بين وجهات النظر للأحزاب السويدية حول هذه الفقرة.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!