المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

اصطدام فرقاطة روسية بسفينة شحن متجهة للسويد بالقرب من جسر أوريسند

اصطدمت فرقاطة حربية روسية، صباح اليوم الأربعاء، مع سفينة شحن متجة لميناء يوتبوري السويدي ووقع الحادث بالقرب من جسر أوريسند فى المياه الدنماركية السويدية ، ووفقا لموقعى Aftonbladet   تقود الدنمارك عمليات البحث والإنقاذ، فيما أرسل مركز الإنقاذ البحري والجوى السويدى، ثلاث وحدات من خفر السواحل وطائرة هليكوبتر للمساعدة.






من جانبه، قال يورجن هانسون، قائد الإنقاذ فى البحرية السويدية، نحن هناك للمساعدة إذا لزم الأمر، وحنى الآن ليس لدينا معلومات عن إصابات أو تسرب نفط إلى المياه، لكن لم يعرف بعد سبب الاصطدام، مشيرا إلى أنه كان هناك ضباب كثيف فى المنطقة. وسوف يفتح تحقيق حول الحادث وتواجد الفرقاطة الروسية بالمنطقة





فيما أوضح موقع Maritime Danmark الدنماركى، أنه اصطدمت سفينة دورية روسية بسفينة شحن متجهة للسويد حمولتها 14567 طنًا جنوب جسر أوريسند، صباح الأربعاء، فيما ذكر الضابط المناوب فى مركز عمليات القوات المسلحة البحرية الدنماركية، أنه لا توجد علامات تلوث من السفينتين المعنيتين وأنه لم يصب أي شخص




وقالت السلطات الدنماركية . بالاحتفاظ بسفينة الحاويات في مكانها لمزيد من التفتيش ، ولكن بما أن السفينة الأخرى هي سفينة حكومية روسية ، فلا يمكن للسلطات الدنماركية أن تأمر ببقائها.

– ليس لدينا سلطة على سفن الدولة الروسية لكننا كنا على اتصال بهم.  

الفرقاطة الروسية في الخلف .. وسفينة الشحن قبل التصادم

وبحسب شهود عيان لأفتونبلاديت ، انضمت سفينة روسية أخرى بعد وقت قصير من الاصطدام لمساعدة السفينة العسكرية. يجب أن يكون الاصطدام قد تسبب في أضرار للسفينتين.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!