fbpx
المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

استقالة رئيسة وزراء بريطانيا تيزيرا ماي وهى تبكى!..وتؤكد أن المعارضة تعزل بريطانيا عن أوروبا

أعلنت رئيسة وزراء بريطانيا تيزيرا ماي اليوم الجمعة (24 مايو/ أيار 2019) استقالتها من رئاسة وزارء بريطانيا ، وقالت ” والدموع تتساقط من اعينها ” بسبب عدم قدرتى على كسر الجمود الذي يكتنف عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي…يجب أن استقيل … الامر أصبح في طريق مسدود ولا استطيع أدارة البلاد ، لذلك اتقدم بالاستقالة.




وقالت ماي “أصبح من الواضح لي الآن أن مصلحة البلاد تقتضي وجود رئيس وزراء جديد لان الانقسامات كبيرة ، وهوية بريطانية الاوروبية مهددة . لذا أعلن اليوم أنني سأستقيل من زعامة حزب المحافظين يوم الجمعة السابع من يونيو”.

وبقيت ماي ثلاث سنوات في المنصب، طغت عليها أجواء أزمة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.وفشلت جميع محاولات الخروج باتفاقية تحقق توازن بين مطالب المعارضة البريطانية ومطالب الاوروبيين ، حيث هدد الاتحاد الاوروبي ان خرجت بريطانيا بدون اتفاق مصالح مشترك ، فسوف يتم عزلها كاملا عن المحيط الاوروبي بقوانين مشددة ن بينما رفضت المعارضة البريطانيى الاتفاق .




ويستغرق انتخاب زعيم جديد لحزب المحافظين نحو ستة أسابيع. وسيعمق رحيل ماي أزمة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إذا سيسعى رئيس الوزراء الجديد على الأرجح إلى اتفاق أكثر حسما مما يزيد احتمالات الصدام مع التكتل وإجراء انتخابات عامة مبكرة.







قد يعجبك ايضا