fbpx
المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

ألمانيا الأولى والسويد العاشرة في استقبال اللاجئين ومنح اللجوء..والسوريين والعراقيين بالمقدمة

أعلن مكتب الإحصاء الأوروبي أن أكثر من 330 ألف شخص حصلوا على الحماية في جميع دول الاتحاد في عام 2018، أغلبهم سوريون وأفغان وعراقيون، مشيراً إلى أن نسبة قبول الطلبات على المستوى الأوروبي بلغت 37 بالمائة. بينما تم رفض 63 بالمائة 




وأظهرت بيانات نشرها مكتب الإحصاء التابع للاتحاد الأوروبي اليوم الخميس (25 نيسان/أبريل) أنه تم منح الحماية لـ 333 ألفا و355 من طالبي اللجوء في عام 2018 على مستوى جميع دول الاتحاد.

وبحسب الأرقام التي نشرها المكتب، يمثل السوريون العدد الأكبر من الحاصلين على الحماية بنسبة 29%، يليهم الأفغان بنسبة 16% ثم العراقيون بنسبة 7%. ويوجد نحو 70% من السوريين في ألمانيا وحدها  20 بالمائة في السويد . وقد قبلت دول الاتحاد –وفقاً للمكتب- أكثر من 24800 لاجئ ممن أعيد توطينهم.






وأضاف المكتب أن ألمانيا سجلت وصول أكبر عدد من القادمين الجدد، حيث وصل عددهم إلى 139 ألفا و600 شخص، وتلتها في ذلك كل من إيطاليا وفرنسا، التي استقبلت كل واحدة منهما نحو ثلث من استقبلتهم ألمانيا.

وجاءت السويد في المركز العاشر باستقبال ما يقارب 25 ألف لاجئ .ووفقاً للبيانات، فقد تباينت نسبة قبول طلبات اللجوء في الدول الأوروبية، ففي ألمانيا بلغ معدل قبول الطلبات 42%، أي بينما في السويد معدل منح اللجوء 33% .




وكانت أعداد المهاجرين وطالبي اللجوء قد ارتفعت بصورة كبيرة في عامي 2015 و2016، ومنذ ذلك الحين، تراجعت أعداد القادمين بصورة كبيرة.بعد أن طبقت السويد ودول أوربية أخرى سياسات هجرة مشددة بمنح أقامات مؤقتة ، ومنع لم الشمل .







قد يعجبك ايضا