المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

ابتداءً من 2021 سيكون عدد المتقدمين للجنسية السويدية أقل من 15 ألف سنويا !

مع انتهاء عطلة الصيف وبداية موسم العودة للعمل تدريجيا ، عادت حركة النقاشات السياسية والحزبية في السويد ،، ومنها ما يتعلق بسياسية الهجرة واللجوء ـ حيث نقل راديو السويد اليوم الثلاثاء ـ أن  عدد الحاصلين على الجنسية السويدية في السويد سوف ينخفض سنويا ابتداءً من 2021 .




وأضاف تقرير راديو السويد أن ما سوف يحدث أن الإقامات المؤقتة التي منحت من عام 2016 سوف تجعل اللاجئين المستحقين للجنسية السويدية بعد خمس سنوات في 2021 غير قادرين على تقديم طلب الحصول على الجنسية السويدية ، والسبب انهم لا يملكون إقامة دائمة ، حيث إن شرط الإقامة الدائمة هو أساس منح الجنسية السويدية .






ومن المتوقع  أن  يتراجع عدد اللاجئين المؤهلين للحصول على الجنسية السويدية  ليكون  بنحو 40 ألف شخصاً  بين 2021 وحتى  2023 ، بمعدل  بين 15 إلى 13    ألف قرار منح جنسية كل عام ما نقل راديو السويد اليوم المصدر من هنا .




  ممثلة حزب اليسار في لجنة الهجرة كريستينا لارشون تعتقد أن بقاء سياسية الهجرة مشددة ومنع اللاجئين من الحصول على الإقامة الدائمة إلا بشروط عمل ودخل معقدة  هو أمر سيئاً جداً،ويجعل المهاجرين يفقدون الثقة والأمان بالمجتمع .




وأضافت ،  هذا سيجعل من الصعب على الناس أن يصبحوا مواطنين سويديين رغم أنهم يعيشون في السويد هم وأطفالهم لسنوات طويلة .

وأوضحت “هذا نتيجة المتطلبات الصارمة للحصول على إقامة دائمة، ما سيعمق انعدام شعور الناس بالأمان ويقلل من فرص السويد لتصبح بلداً جيداً”.  






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!