المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

وقف بناء 700 شقة في ستوكهولم بعد الكشف عن مواد مسرطنة منتشرة في تربة المنطقة




قرر المجلس الإداري لمقاطعة ستوكهولم إلغاء المخطط التفصيلي للمنطقة الصناعية في مطار برومّا والذي كان من المقرر أن يتم تحويله الى حي يضم أكثر من 700 وحدة سكنية، وذلك بعد العثور على العديد من المواد الهيدروكربونية المسببة للسرطان في المنطقة.

وكانت إدارة مقاطعة ستوكهولم قد استلمت في شهر حزيران/ يونيو الماضي الخطة التفصيلية للمشروع الذي كان سيتم تحويله الى منطقة سكنية عامرة، تضم اضافة الى الوحدات السكنية المذكورة، العديد من المكاتب وروضة للأطفال وساحة وحدائق.






وبعد شهر واحد فقط من اعتماد الخطة التفصيلية، قرر المجلس إعادة النظر في الخطة، بعد الكشف عن وجود ملوثات في التربة على شكل مواد هيدروكربونية مسرطنة. ولهذا السبب قرر المجلس إلغاء الخطة التفصيلية بسبب وجود شكوك حول تلك المواد الكيميائية والتي تعد خطراً على صحة الناس الذي يعيشون في المنطقة.

ويرى المجلس، أن تلك المواد يمكن ان تخترق المباني على شكل غازات، وبالتالي تشكل خطراً على صحة الناس المقيمين هناك.