المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

إلغاء شرط الشهادة الطبية للحصول على “نقدية كورونا ” والتقديم بناء على ضمير الشخص

ألغى صندوق التأمينات الاجتماعية السويدي شرط الحصول على شهادة طبية لمن يقوم بتسجيل أجازة مرضية ، ، ولكن لا يحتاج المريض لــ شهادة أو تقرير من الطبيب لأثبات المرض سوف يتم تقديم إشعار بالمرض والتوقف عن العمل فقط وسوف يتم منحه التعويضات المالية .

 




وبذلك أصبح من السهل الحصول على “نقدية كورونا للمرض ”،   وهي تعويضات يتم دفعها   للاشخاص الذين لا يستطيعون الذهاب إلى العمل بسبب مرض كورونا ، مثل من يشعر بالمرض أو من أصُيب بعدوى كورونا ، أو يخشى الإصابة لأنه من مجموعات الخطر، أو يعيش مع شخص مصاب




وقالت منسقة التأمين في صندوق التأمينات تيريز أوستلين “سيكون بإمكان أي شخص التقدم بطلب للحصول على “نقدية كورونا” بناء على ضميره الشخصي من حيث المبدأ .




 ولكن علق عدد من المسئولين في هيئة التامينات الاجتماعية السويدية حول  إمكانية زيادة حالات الاحتيال بعد هذا القرار، بالقــــول ” ربما يحدث إحتيال ولكنها حالات فردية .. وإذا وجدنا مؤشرات في حالة فردية لوجود إحتيال فإننا سنقوم بالتحقيق. كما أننا نقوم  بذلك  بعمل مراجعات عشوائية على 10 بالمائة من الحالات التي يتم تقديم طلب نقدية كورونا  .




وكانت الشهادة الطبية في السابق مطلوبة منذ اليوم الأول، لكن لتقليل الضغط على الرعاية الصحية غيّر صندوق التأمينات الاجتماعية نظامه. ويسري الإعفاء من شرط الشهادة الطبية من 6 شباط/فبراير إلى 30 نيسان/أبريل.




وكان البرلمان السويدي وافق في حزيران/ يونيو على “نقدية كورونا”. وتبلغ قيمة التعويض بحد أقصى 804 كرونات في اليوم لمدة 90 يوماً. ثم جرى تمديد الحد الأقصى إلى 180 يوماً.




قد يعجبك ايضا