المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

أوكيسون: يجب سحب الجنسية السويدية وترحيل من يهددون مصالح وقيم السويد بدون استثناء

 طالب جيمي أوكيسون، رئيس حزب سفاريا ديمقارطنا المعادي للهجرة بسحب الجنسية السويدية ممن يتصرفون ضد مصالح وقيم السويد، وإعطاء الحكومة السويدية صلاحيات واسعة لترحيل من ترى أنه يشكل تهديداً لمصالح السويد حتى ولو كان يحمل جنسية سويدية أو إقامة قانونية .




وحول إن كان جيمي أوكسون يقصد ترحيل سويديين حاملون للجنسية السويدية ، قال أوكيسون إن هذا ينطبق على  السويديين من حملة الجنسيات المزدوجة ولديهم ولاءات لدول أجنبية، أو يقومون بنشاط يزعزع استقرار  السويد. وطالب  على ضرورة منح الصلاحيات القانونية للحكومة السويدية لترحيل هؤلاء الأشخاص الذين يتصرفون ضد مصالح السويد الخارجية أو يهددون الاستقرار الداخلي، وبطريقة سريعة.




وذكر أكيسون  أمثلة عن من يجب ترحيله ، وقال:- مثل زعماء العصابات الإجرامية الذين لا يمكن ربطهم بالجريمة، أو الأئمة في المساجد الذين ينشرون الكراهية  – وكل شخص يهدد استقرار السويد من أجل مصالح شخصية أو نيابة عن دول أخرى” .




وأضاف أكسون أن الأفضل أن يكون تطبيق  هذه الخيارات واسعًا للغاية بدلاً من أن يكون ضيقًا للغاية  فليس من حقوق الإنسان أن تكون في السويد إذا لم تكن مواطناً سويدياً