المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

أوباما يصف الشرق الأوسط بمذكراته … “حكام مستبدين وعالم بلا ألوان”

كشف الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما في مذكراته الجديدة “أرض الميعاد”، عن تفاصيل مثيرة وعن تعامله مع حكام منطقة الشرق الأوسط .. واعتبرهم مستبدين بدرجات متفاوتة بعضها يمكن التعامل معها .. والبعض الأخر لا يمكن قبولها … إنها منطقة بلا ألوان صامت ينتشر فيها الاستبداد




وكتب في مذكراته حسب وكالة “فرانس برس” أن زيارته للسعودية “تركت انطباعا قاتما عنها وفصلها الصارم بين الجنسين، والأعراف الدينية السائدة فيها السعودية ، في الوقت أن العائلة الحاكمة في الأكثر لا تلتزم بهذه القوانين الدينية في حياتها الشخصية .




وكتب أوباما أنه صدم من الشعور بالقمع والحزن في  هذا المكان (السعودية)  الذي يمارس الفصل بين النساء والرجال والطبقات الاجتماعية ، وقال: “كأنني دخلت فجأة إلى عالم كانت فيه كل الألوان صامتة”.
كما كشف أن القصر الملكي حاول منحه مجوهرات فاخرة وقت زيارته ، ولكنه رفض مثل هذه الهدايا التي لها معاني أخرى غير مقبولة .




وحسب صحيفة “الإندبندنت” البريطانية، فإن باراك أوباما يتذكر عندما سأل العاهل السعودي الراحل الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود في مأدبة عشاء رسمية عام 2009، كيف تمكن من الحفاظ على منزله مع زوجاته الـ12 وأبنائه الـ40 وعشرات الأحفاد وأحفاد الأحفاد، وكان رد العاهل السعودي عليه: “الأمر أكثر تعقيدا من سياسات الشرق الأوسط”. ( كان الملك عبدالله يحتفظ بزوجاته المطلقات في جناح بالقصر الملكي )






وبخصوص مصر، كتب أوباما أنه بعد لقائه مبارك في 2009 “أصبح لديه انطباع سيصبح مألوفا جدا في تعامله مع الحكام المستبدين المسنين، وهو أنهم منغلقون على أنفسهم داخل قصورهم، وكل تفاعل لهم يكون من خلال الموظفين المتعصبين الذين يحيطون بهم، كما أنهم غير قادرين على التمييز بين مصالحهم الشخصية ومصالح شعوبهم”.




ماذا قال أوباما عن قادة العالم …

رجب طيب أردوغان
وجد أوباما الزعيم التركي “يتحلى بالود ويستجيب عموما لطلباتي”.

وأضاف: “بيد أنه في كل مرة كنت أستمع فيها إليه وهو يتحدث، كانت قامته الطويلة تنحني قليلا إلى الأمام، صوته متقطع النبرة، ترتفع نغمته في ردة الفعل على الشكاوى المختلفة أو الإساءة المتصورة. تكوّن لدي انطباع قوي بأن التزامه بالديمقراطية وسيادة القانون قد يستمر بشرط أن يحافظا على سلطته”.




فلاديمير بوتين
قال أوباما إن الرئيس الروسي كان يذكّره ببارونات السياسة الذين التقى بهم في بدايات حياته المهنية في ولاية شيكاغو.

وأضاف أنه كان “مثل حاكم مقاطعة، ولكنه لديه أسلحة النووية وحق الفيتو في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة”. بوتين  “صارم وداهية وغير عاطفي”




الرئيس المصري – مبارك ..

قال أوباما . كان مبارك حاكم يصنف مستبد منعزل عن شعبه .. يتعامل مع منصبه من خلال مستشارين وأعوان لا ينقلون له الواقع بشكل صحيح .. ولقد طلبت من مبارك التنحي وإنهاء مرحلة حكمه لمصر ، فهذا أفضل له ولشعبه . لقد كان رئيس ذات ثقافة عالية ولكن انعزل بالاستبداد تدريجيا عن الواقع في بلده




محمد بن زايد

اعتبره أوباما حاكم دولة الإمارات الحقيقي ، وهو هادئ وصعب معرفة ما يفكره به تحديداً  ، ويتحرك بكل الاتجاهات ، وربما هو اذكي زعماء الخليج في ذلك الوقت ، وكان من المهم متابعة ما يفكر فيه حتى لا يثير المتاعب  .









قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!