المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

ألمانيا تتفق مع عشرة دول أوروبية على فتح الحدود للسياحة خلال هذا الصيف

قال وزير الخارجية الألمانية هايكو ماس إن بلاده تأمل في استبدال تحذير السفر المعمول به لجميع الرحلات السياحية  بتوجيهات أقل صرامة، واعلن اتفاقه مع 10 دول أوروبية على فتح الحدود للسياحة قبل بداية الصيف.




وذكر وزير الخارجية الألمانية هايكو ماس أنه يريد أن يكون قضاء العطلات الصيفية أمرا ممكنا لكنه شدد على أنه يجب القيام بذلك بطريقة تتسم بالمسؤولية. واتفق وزير الخارجية   مع نظرائه في عشر دول أوروبية ( السويد ليست بينهم) تمثل مقاصد سياحية مفضلة لدى الألمان، على فتح الحدود أمام السائحين قبل بداية الصيف.  




وحول سبل تخفيف القيود المفروضة على السفر، حيث بحثوا إمكانية رفع الرقابة على الحدود والقواعد الخاصة بالحجر مع ضمان توفير وسائل النظافة الصحية الضرورية في المنتجعات.




وشارك في المؤتمر الدول التي سوف تفتح الحدود فيما بينها للسياحة هذا الصيف ، وهي كل من النمسا وإيطاليا وإسبانيا واليونان وكرواتيا والبرتغال ومالطا وسلوفينيا وقبرص وبلغاريا، وغاب عن اللقاء وزيرا خارجية فرنسا وسويسرا.






وكان كبير الدبلوماسية الألمانية هايكو ماس قد أعرب عن تفاؤله إزاء إمكانية قضاء عطلات صيفية، في أوروبا على الأقل، بالرغم من جائحة كورونا، وقال :- “هناك الكثير من التطورات الإيجابية” مشيرا إلى أن بعض الدول أعلنت عزمها إعادة فتح حدودها أمام السائحين اعتبارا من حزيران/يونيو أو تموز/يوليو المقبلين.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!