المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

أسباب تجعل السويد من أفضل الدولة التي تختار العيش فيها!

“إذا كنت سويديًا ، فيجب أن تكون فخوراً بنفسك فأنت تنتمي لدولة من أفضل دول العالم في الرخاء” ، وإذا كنت تعيش في السويد فأنت تعيش في بلد يتمني أكثر من نصف سكان كوكب الأرض العيش فيها .

ووفقاً لتقرير المنتدى العالمي للتنمية فأن الأمور تسير  على ما يرام بالنسبة للسويد في الوقت الحالي رغم الحوادث المتواصلة في السويد ـ ورغم تراجع السمعة الدولية وظهور بعض السلبيات المجتمعية والاقتصادية إلا إن السويد واحد من أفضل دول العالم للعيش فيها ، فلماذا ؟




1. السويد المساواة  – لا فرق بين غني وفقير ولا منصب صغير أو كبير !؟

كما يعلم معظم الناس ، فالسويد ليست بلداً  لديه المساواة  100%  ، ولكن المجتمع السويدي  يسير على الطريق الصحيح. السويد هي بالفعل في قائمة البلدان التي يتساوى فيها الغني والفقير أمام سلطات الدولة والجميع يحصل على نفس الخدمات التعليمية والصحية والدعم الاجتماعي ، وأصحاب المناصب العليا متساوون بأصحاب الوظائف الصغيرة ، كما أن  الرجل والمرأة  والأطفال بين بعضهم  متساوون ،




الخدمات للجميع بدون تمييز طبقي .

لا يوجد مدارس للأثرياء وأخرى للفقراء .. ولا مستشفيات للأغنياء وأخرى للفقراء ، ولا تمييز في الجامعة فالجميع متساوي ، كذلك في سوق العمل تكون معايير الكفاءة هي الأساس وفي الرعاية الصحية الجميع متساوي ويعالج في نفس المشفى والمستوصف .وكذلك الحال للمسنين أيضاً  ..في  السويد   لن تجد في مركز الشرطة أو مؤسسة حكومية تفرق   بين مواطن وأخر  فأنت في بلد المساواة .

 




2. المنافسة للأفضل ستجدها في السويد

السويد قوية في السوق العالمية. وفي في  المرتبة 22 في مؤشر التنافسية العالمية. حيث أن السويد تنتج وتصدر منتجات تنافس أفضل المنتجات في العالم وهذا يجعل الثقة في السويد والمنتج السويدي  ” صنع في السويد أو صنع بواسطة شركة سويدية في الخارج ” مرتفعة جدا وتشعرك بالفخر … صنع في السويد  تذكر    Volvo و Elexctrolux و Ericsson و IKEA و HM.




3. العمل والمساعدات

المساعدات – مصطلح ينتشر شرق وغرب عندما يأتي اسم السويد ، فالمساعدات ليست المالية فقط لعاطل عن العمل أو طالب جامعي أو باحث عن العمل أو مريض من ذوي الاحتياجات ، ولكنها تشمل مجموعات خدمات نبدأ من المدرسة للمستشفى لمساعدات السكن ونقدية وعلاوة الأطفال والأمومة ، من الصعب أن تجد دول مثل السويد في هذا الرفاه الاجتماعي .




كما أن من السهل   جدًا القيام بأعمال تجارية هنا. مجلة فوربس تضع مناخ الأعمال في السويد على رأس القائمة. تأسيس شركة وعمل تجاري لا يحتاج أكثر من فكرة وساعات قليلة لتسجيل شركتك والبدء بالعمل من منزلك أن أردت … قد تشعر بالانزعاج من الضرائب ولكنها هي من توفر لك الرفاهية في الأعمال 




4. اكتب وتكلم وتحدث فالحريات كاملة ولا يوجد فساد

قائمة أخرى حصلت السويد على مرتبة جيدة فيها هي قائمة البلدان التي لديها القليل من الفساد. على مؤشر  الفساد ، تأتي السويد في المرتبة الرابعة من بين 186 دولة.  في السويد تستطيع التعبير عن رأيك ميولك أفكارك كما تريد لا يوجد رقابة أو منع أو قمع تستطيع انتقاد ورفض الملك والملكية والحكومة ومن يعمل بها ..بشرط احترام القانون 




5.  جواز سفر مميز وقوي عالمياً 

باستخدام جواز السفر السويدي ، يمكنك السفر إلى أي مكان تريده تقريبًا. فقط ألمانيا تتفوق على السويد. يمكن للألمان دخول 177 دولة ، أي دولة واحدة أكثر من السويديين ، والجواز السويدي لديه من القوة ما يمنحه لحامله للسفر لكل دول العالم تقريبا بدون تأشيرة ..كما أنه يقابل باحترام  عند التعامل ولا يكلف إلا بضع مئات من الكرونات .



6. مكان جيد للمتقاعدين

نعم ، السويد هي ثالث أفضل دولة في العالم في رعاية كبار السن ، وفقًا لمؤشر AgeWatch العالمي لعام 2015 . كما يشعر المتقاعدون بالرضا التام عن الأمن والحرية والنقل. ستحصل على رعاية اجتماعية وصحية وسكن وتمريض ودعم مالي وخدمات من الصعب أن تحصل عليها في أي مكان في العالم خصوصاً إن كنت مسن وحيد بدون عائلة ..فالرعاية السويدية ستكون عائلتك 



7. حقا سمعة طيبة

السويد معروفة بكونها دولة جيدة. –  سمعتها رائعة فعندما يتم تصنيف سمعة البلدان المختلفة من خلال تصنيف RepTrak® السمعة ، تأتي السويد في المراتب الأولى ..قد نجد الصين وروسيا السعودية وتركيا وإيران ودول أخرى لديها موقف من السويد ولكن ذلك في سياق توجيه إعلامية يستهدف سمعة السويد ودول غربية أخرى.
هل تعتقد أن السويد هي أفضل دولة في العالم؟