المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

هيئة حكومية جديدة تبدأ ملاحقة محتالين المساعدات في السويد وخارجها

بدأت هيئة حكومية سويدية جديدة اسمها   Utbetalningsmyndigheten ملاحقة مستلمي المساعدات بدون حق ، والمحتالين داخل وخارج السويد  ، وسوف يكون مهمة هذه الهيئة هي المراقبة والبحث والتدقيق عن كل شخص تقدم بطلب للحصول على مساعدة في السويد سابقاً أو حالياً أو في المستقبل.





وسوف تراقب الهيئة الجديدة كل مستلمي المساعدات من الرعاية الاجتماعية سوسيال ـ ومساعدات صندوق الضمان الاجتماعي Försäkringskassan وما يتضمنه من مساعدات المرض  والسكن والأطفال وعلاوات  وأيضا تعويضات صناديق تعويض البطالة a-kassor .

 




الهيئة الجديدة   اسمها هيئة المدفوعات  Utbetalningsmyndigheten،  وبدأت عملها منذ مع مطلع العام الجديد 2024 ، لمحاربة عمليات الاحتيال على المساعدات الاجتماعية  
وقال توماس فالك  مسؤول في صندوق الضمان الاجتماعي إن “نظام الرعاية الاجتماعية في السويد كان  قائم على الثقة في المواطنين و الخصوصية الشخصية  ، ولكن حاليا ها لا ينفع ، فمن   الصعب مكافحة استغلال المساعدات حاليا كما كان في السابق بهذه الطرق ”.




و أضاف ستتغير قواعد اللعبة مع بدء عمل هيئة المدفوعات السويدية”. حيث ستقوم هذه الهيئة  بإدارة جميع مدفوعات الرعاية الاجتماعية الحكومية   وسيكون على سبيل المثال “من المستحيل الاستمرار في تلقي المساعدات السويدية بعد مغادرة السويد كما يحدث الآن ” 




فمثلا اختفاء ما بين 6 آلاف و12 ألف طفل من  السويد  كل عام، غير أنه يستمر دفع نقدية الطفل والوالدين ومساعدات السكن، وهؤلاء خارج السويد وبذلك تعتبر أموال ضائعة بسبب الاحتيال تصل قيمتها وهو ما يصل إلى 300 مليون كرون سنوياً.