المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الشرطة السويدية تعتقل المرأة التي هاجمت أطفال في بلدية Ängelholm 

أعلنت الشرطة السويدية اعتقال المتهمة بتنفيذ جريمة تبلغ من العمر 10 سنوات ، ومهاجمة بحدائق عامة  في منطقة Ängelholm  جنوب السويد .

وحصل المركز السويدي للمعلومات على بيانات وهوية  وهي مهاجرة واسمها إرليندا غونزاليس  تبلغ  من العمر 34 عامًاً  وتحمل  هندوراس ،  وحصلت على السويدية لاحقاً، ولديها سجل جنائي حافل حيث أدينت سابقًا بارتكاب متنوعة ويقال إنها عانت من مرض عقلي لفترة طويلة.




ووصلت السويد في  سبتمبر 2010 ،  عن طريق مشاركة رجل سويدي تعرف عليها في بلدها هندروس حيث انتقلت  للعيش معه من خلال لم الشمل العائلي في السويد.

المتهم إرليندا غونزاليس  تبلغ  من العمر 34 عامًاً

وبعد حصولها على الجنسية السويدية انفصلت  عن زوجها السويدي بسبب نوبات غضب وعدم اتزان عقلي 





خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي، نفذت سلسلة من المقلقة حيث هاجمت في حدائق مدينة انجيلهولم جنوب السويد ،  وبعد ظهر يوم الاثنين ، تحدث أخطر حادث عندما هاجمت تبلغ من العمر عشر سنوات و  في حديقة بمنطقة  أوسبوغاتان في بلدية أنجلهولم. أصيبت . لكن تم إسعافها ونقلها للمستشفى حيت تتلقى الرعاية حتى الأن .




الشرطة السويدية من جانبها أكدت في بيان على موقعها الإلكتروني اعتقال    وتدعى ” إيرليندا غونزاليس” وعمرها 34 عاماً ، واحتجازها بتهمة  محاولتها البالغة من العمر عشر سنوات. وهي محتجزة حاليًا في الطب النفسي الشرعي في مدينة هيلسينجبورج جنوب السويد .




قد يعجبك ايضا