المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

وزير العدل السويد : سوف نطبق الأحكام المشدد ضد الشباب من عمر 18 عام ولن نستمع للمعترضين

قال وزير العدل في السويد مورجان يوانسون أنه  قام بطرح مشروع قرار يقضي بإلغاء قانون العقوبات المخففة لليافعين الذين تتراوح أعمارهم بين الثامنة عشر والعشرين عاماً، وانهم سوق يحصلون على أحكام وعقوبات قضائية كاملة على كل جريمة يقومون بها ، ولن يتم وضعهم في مراكز خاصة بل في سجون … و لكنه أشار إلى وجود معرضة من أحزاب سويدية في مقدمتها  حزب البيئة ….




حيث صوت حزب البيئة السويدي بالرفض على هذا المشروع مشيراً إلى أنه قد يؤدي إلى الكثير من النتائج السلبية كالسجن للشباب لفترات طويلة الأمر الذي قد يؤدي بدوره إلى اكتسابهم هوية جنائية هذا عدا حصولهم على اتصال أوسع بالشبكات الإجرامية عند سجنهم بسجون رسمية ، مما قد يزيد الأمر سوءاً  وانضمامهم لعصابات ..وزيادة ميولهم الإجرامية …







كما اعترض أعضاء اخرين حول القانون واعتبر أن التشدد يولد عناد وميول للعنف لدى الشباب ، ويجب أن يتم تأهيل هولاء الشباب، وليس تغليظ العقوبات عليهم ….

أما وزير العدل كان قد صرح منذ منتصف شهر (آيار) مايو الماضي عن عزمه  وضع قوانين لتشديد الأحكام على الشباب ، لتكون رادعة ، حيث يزداد اللامبالاة  وعدم الخوف من القيام بالجرائم لدى الشباب … هذا مشيراً إلى أنه من الضروري جداً مواجهة ألانتقادات التي تواجه أمان وأمن السويد، وانه سوف يضغط بقوة لتمرير هذا القانون ، ولن نستمع لمن لديه انتقادات في غير محلها ، هذه الفئة من الشباب يجب أن يكون لديها ردع قضائي .