المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

وزير الداخلية السويدي : غير مقبول مبررات دول الجوار في إغلاق الحدود أمام السويديين

نقل التلفزيون السويدي عن وزير الداخلية السويدي ميكائيل دامبيري تصريحات أكد من خلالها أت الحكومة السويدية مستمرة في الاتصال مع دول الجوار لإعادة فتح الحدود مع السويد ، وأكد إن مبررات وحجج دول الشمال المجاورة ضعيفة لإغلاق حدودها أمام السويد والسويديين .




وقال وزير الداخلية السويدي ، نحن نتابع ونرى إعادة فتح الحدود بين النرويج والدنمارك وفتح حدودهما بين بعضهما في 15 يونيو، دون أن يشمل ذلك السويد، لا نعلم أسباب صحيحة لذلك ! لديهم مبررات وحجج أن السويد تعاني من انتشار وباء كورونا و ارتفاع عدد الإصابات والوفيات ..وهذا علميا غير دقيق .






وأكد وزير الداخلية السويدي ، أن حركة السويديين للسفر و الحركة ليست متوقفة ، ويستطيع السويديين الحركة كما يشاءوا ، ونحن نحاول توضيح حقيقة الوضع في السويد لدول الجوار ـ حيث أن اغلب مناطق السويد لا يوجد فيها انتشار لفيروس كورونا ، وان العدوى تختلف بين مناطق البلاد،




حيث كانت ستوكهولم وبعض المقاطعات حولها هي الأكثر تضرراً فقط في كل مناطق السويد في حين سجلت المناطق المجاورة للنرويج مثلاً معدلات إصابة أقل من الجانب النرويجي. وكان لدى سكونة انتشار أقل للعدوى من كوبنهاغن ، يجب أن تكون هذه المعلومات والبيانات واضحة لدول الجوار .






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!